معرض الكويت للكتاب.. آلاف العناوين الجديدة تجذب القراء من مختلف الأعمار

محمود الكفراوي-الكويت

بمشاركة نحو 488 دار نشر من ثلاثين دولة عربية وأجنبية، انطلقت صباح الأربعاء الماضي فعاليات الدورة 44 لمعرض الكويت الدولي للكتاب، الذي تستمر فعالياته حتى الثلاثين من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

ويشهد معرض هذا العام تطبيق فكرة ضيوف شرف المعرض، أسوة بما تشهده المعارض العربية والدولية، ووقع الاختيار على المملكة المتحدة؛ لتكون أول ضيف شرف احتفاء بمرور 120 عاما على العلاقات بين البلدين.

ويضم المعرض أكثر من خمسمئة ألف عنوان، بينها نحو 18 ألف عنوان جديد صدرت خلال العام 2019، كما تشارك فيه للمرة الأولى 33 دار نشر عربية وأجنبية.

ويصاحب المعرض نشاط ثقافي، إذ يحتضن المقهى الثقافي فعاليات مختلفة تناقش المستجدات على الساحتين العربية والعالمية في مختلف المجالات، ومن المنتظر أن تشهد الأيام المقبلة عدة فعاليات، من بينها ندوة للروائي السوداني أمير تاج السر تحت عنوان "سيرة المكان في تجربتي"، وكذلك محاضرة بعنوان "الملكية الفكرية وأثرها في تطوير صناعة النشر".

 المعرض يضم أكثر من خمسمئة ألف عنوان بينها نحو 18 ألف عنوان جديد صدرت خلال عام 2019 (الجزيرة نت)

ركن الأطفال
وخصصت إدارة المعرض صالة لعرض العناوين الخاصة بالأطفال، بمشاركة العديد من دور النشر المتخصصة، إضافة إلى وجود جناح لثقافة الطفل يتبع المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بالكويت، كما تضمن البرنامج الثقافي إقامة ندوة حول أدب الطفل يشارك فيها أدباء متخصصون من كل من تونس والمغرب والكويت.

ووصف الأستاذ بكلية اللغة والآداب بجامعة الكويت زكريا الكندري حضور المعرض في دورته الحالية بالكبير جدا، لا سيما من فئة الشباب، وهو أمر يبعث على التفاؤل، لكنه يفرض تحديا كبيرا يتعلق باختيار العنوان الجيد الذي يضيف شيئا لمن يشتريه.

واعتبر سليمان العبد الجادر (أحد زوار المعرض) أن الحكم على الدورة الحالية سابق لأوانه، معربا عن أمله ألا تشهد الدورة الحالية تكرارا لبعض المشاكل التي شهدتها المعارض السابقة.

ويعد معرض الكويت الدولي للكتاب ثاني أقدم المعارض العربية، إذ يعود تاريخ أولى دوراته إلى الأول من نوفمبر/تشرين الثاني 1975.

المصدر : الجزيرة