نجاح جماهيري لبرنامج متاحف قطر "مارس.. شهر العمارة"

فعاليات البرنامج تتنوع بين عروض الأفلام والمحاضرات العامة والجولات الحصرية في أبرز المعالم التاريخية والمباني العصرية في الدولة (الجزيرة)
فعاليات البرنامج تتنوع بين عروض الأفلام والمحاضرات العامة والجولات الحصرية في أبرز المعالم التاريخية والمباني العصرية في الدولة (الجزيرة)

أعلنت متاحف قطر اليوم السبت استقبالها أكثر من 600 طلب للمشاركة في برنامج "مارس.. شهر العمارة" الذي انطلقت فعالياته بداية هذا الشهر.

وقالت متاحف قطر -في بيان وصل إلى الجزيرة نت- إن فعاليات البرنامج تتنوع بين عروض الأفلام والمحاضرات العامة والجولات الحصرية في أبرز المعالم التاريخية والمباني العصرية في الدولة، وغيرها من الأنشطة المتنوعة.

وفي ضوء هذا الإقبال غير المسبوق، يُعد البرنامج من أنجح فعاليات برنامج "بطاقتك إلى الثقافة" الذي وصل عدد أعضائه حاليا إلى أكثر من 22 ألف عضو ينتمون لأكثر من 25 دولة، في إشارة إلى زيادة شعبية البرنامج بين أفراد المجتمع يوما بعد آخر.

ويتيح برنامج "مارس.. شهر العمارة"، الذي يستمر حتى 31 مارس/آذار الجاري، الفرصة أمام أعضاء برنامج بطاقتك إلى الثقافة للاستمتاع بأكثر من 70 نشاطا فنيا وثقافيا في العديد من الأماكن.

ومن أبرز الأنشطة التي نظمتها متاحف قطر ضمن البرنامج حتى الآن جولات إرشادية لاستكشاف جمال التصاميم المعمارية لمتحف الفن الإسلامي ومشيرب قلب الدوحة وكلية طب وايل كورنيل في قطر، إلى جانب زيارة لجناح الإرث في برج البدع الذي يحتضن مقر اللجنة العليا للمشاريع والإرث للتعرف على آخر التحضيرات لبطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

الجولات ستشمل العديد من المواقع التراثية والتاريخية (الجزيرة)


وقال البيان إن البرنامج الذي جرى التخطيط له على مدى ثلاثة أشهر يأتي تحت رعاية الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، ليؤكد مجددا التزام متاحف قطر بمواصلة إثراء حياة أفراد المجتمع القطري من المواطنين والوافدين من خلال إشراكهم في برامج ثقافية متنوعة.

ويقام البرنامج بالتنسيق مع أكثر من 15 جهة خاصة وحكومية، لتسهيل زيارات المشاركين إلى المعالم المميزة في الدوحة، ومن بينها معالم ستفتح أبوابها للمرة الأولى لاستقبال الجمهور.

وستشمل الجولات والزيارات المقبلة معهد الجزيرة للإعلام ومقر قناة الجزيرة الناطقة بالإنجليزية ومكتبة قطر الوطنية ومتحف مشيرب ومطار حمد الدولي.

ولن تقتصر الجولات على المعالم العصرية فقط، بل ستشمل أيضا العديد من المواقع التراثية والتاريخية، مثل أبراج برازان وموقع الزبارة المدرج على قائمة اليونسكو للمواقع التراثية وغيرها من المناطق التاريخية، لتواصل متاحف قطر بالتعاون مع شركائها تقديم باقة متكاملة من التجارب الثقافية لمقيمي دولة قطر وزائريها.

المصدر : الجزيرة