اليونسكو تطلق مبادرة لتعزيز التعايش بالموصل

Smoke rises from an air strike in the Old City of Mosul, Iraq July 8, 2017. REUTERS/Alaa Al-Marjani
ذاكرة الموصل المعمارية تعرضت لتشويه كبير تحت سيطرة تنظيم الدولة وما تلاهها من معارك مع القوات الحكومية (رويترز)

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) -اليوم الجمعة- إطلاق مبادرة تهدف إلى إعادة إحياء مدينة الموصل شمالي العراق، والتي دمرت بفعل المعارك بين القوات الحكومية وتنظيم الدولة الإسلامية الذي ظل مسيطرا على المدينة طوال حوالي ثلاث سنوات.

وقالت المديرة العامة لليونسكو أودري أزولاي في بيان إن المبادرة تهدف لتعزيز روح التعايش السلمي وقيام مجتمع شامل للجميع من خلال المشاركة في إعادة إحياء العراق على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي والثقافي، بالإضافة إلى المساهمة في التنمية المستدامة وتحقيق المصالحة بين المجتمعات المحليّة من خلال صون التراث الثقافي وتعزيزه.

وأضافت أزولاي أن "المبادرة تهدف أيضا إلى بذل الجهود اللازمة لإعادة إعمار التراث وإنعاش المؤسسات التعليميّة والثقافية في الموصل، وذلك بالتعاون الوثيق مع العراق حكومة وشعبا وإشراك الشباب على نحو خاص".

وأشارت المسؤولة الأممية إلى أنها التقت رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي على هامش مؤتمر الكويت لإعادة إعمار العراق، والذي أعرب لها عن رغبته في العمل عن كثب مع المنظمة من أجل تحقيق هذا المشروع الطموح.

واختتم مؤتمر إعادة إعمار العراق الأربعاء، وخلص إلى الاتفاق على إسهام الدول المانحة بثلاثين مليار دولار، وهي ما يشكل نحو 34% من الاحتياج الفعلي للبلاد الذي قدرته بغداد بحوالي 88 مليار دولار على مدى عشر سنوات.

وتعرضت البنى التحتية للوزارات العراقية في المحافظات التي خضعت أجزاء منها لسيطرة تنظيم الدولة إلى خسائر كبيرة قدرت بمليارات الدولارات، منها مشاريع الطاقة الكهربائية والمنشآت الحكومية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

تنظيم الدولة يحطم تماثيل داخل متحف مدينة الموصل

في متحف الموصل العريق أعمل عناصر تنظيم الدولة معاولهم ومطارقهم بتماثيل حجرية لا أكثر -كما يتصورونها-، ذاكرة حية وشواهد لتاريخ بلاد الرافدين أتت عليها الضربات الثقيلة تلك، وفق خبراء عراقيين.

Published On 27/2/2015
Iraqi rapid response force members inspect a destroyed museum, where Islamic State militants filmed themselves destroying priceless statues and sculptures in 2015, during a battle against the militants in Mosul, Iraq, March 11, 2017. REUTERS/Thaier Al-Sudani

يتراكم الحطام داخل متحف الموصل شمال العراق خاصة من بقايا الثيران الآشورية المجنحة التي دمرها مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية في فترة سيطرتهم على المدينة قبل أن تستعيدها القوات الحكومية العراقية.

Published On 13/3/2017
Books burned during the battle with the Islamic State militants, lie in the library of the University of Mosul, Iraq January 30, 2017. Picture taken January 30, 2017. REUTERS/Ahmed Jadallah

يعكف مؤرخ عراقي على إحياء المكتبة المركزية لجامعة الموصل شمال العراق بعد أن أحرقها عناصر تنظيم الدولة الإسلامية طوال فترة سيطرتهم على المدينة منذ يونيو/حزيران 2014.

Published On 21/3/2017
Books burned during the battle with the Islamic State militants, lie in the library of the University of Mosul, Iraq January 30, 2017. Picture taken January 30, 2017. REUTERS/Ahmed Jadallah

أهدت مكتبة الإسكندرية 1500 عنوان كتاب لمكتبة آشور بانيبال التابعة لجامعة الموصل بالعراق وذلك ضمن مساع لإحياء تلك المكتبة بعد التدمير الذي تعرضت له على يد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

Published On 11/5/2017
المزيد من شؤون عامة
الأكثر قراءة