مهرجان فاس للثقافة الصوفية وصدى جلال الدين الرومي

منظر عام لمدينة فاس التي تعتبر من أعرق الحواضر بالمغرب وعاصمته العلمية (الجزيرة)
منظر عام لمدينة فاس التي تعتبر من أعرق الحواضر بالمغرب وعاصمته العلمية (الجزيرة)

انطلقت بمدينة فاس شمالي المغرب فعاليات الدورة الحادية عشرة لمهرجان "فاس للثقافة الصوفية" تحت شعار "حضور التصوف" وتتواصل على مدى ثمانية أيام، بإشراف جمعية "مهرجان فاس للثقافة الصوفية" (غير حكومية).

وقال رئيس المهرجان فوزي الصقلي إن التظاهرة مساهمة لاكتشاف الثقافة الصوفية بمختلف تجلياتها الإبداعية والفنية، وإن التراث الثقافي الحي للتصوف يتميز بقدر كبير من التنوع والثراء ويعتبر منبت الحضارة الإسلامية.

ويتوقع أن يتم خلال المهرجان توقيع اتفاقية شراكة بين مهرجان فاس للثقافة الصوفية والمهرجان الدولي للموسيقى الصوفية بولاية قونيا التركية التي تحتضن سنويا مهرجانا دوليا بمناسبة ذكرى مولد العالم الصوفي البارز جلال الدين الرومي.

وتنظم خلال أيام مهرجان فاس بكل من حديقة جنان السبيل التاريخية (يعود بناؤها للقرن 18) ومنطقة باب الماكينة الأثرية (يعود بنائها إلى القرن 12)، أمسيات في "فن السماع" لمختلف الطرق الصوفية المغربية والأجنبية، منها القادرية البودشيشية والدراويش التركية.

والسماع استعمله الصوفيون للدلالة على الإنشاد الديني، والذي يكون ضمن مجالسهم العلمية أو التعبدية. ويستقطب المهرجان عشرات المفكرين والباحثين وعشاق الموسيقى الصوفية من المغرب وتركيا ومصر وإيران وفرنسا وأميركا والهند وألمانيا وكندا والنيجر ولبنان والسنغال وباكستان.

ويحتضن المهرجان أيضا ندوات علمية تناقش مواضيع عدة، منها: "التصوف كنموذج حضاري"، و"التصوف بصيغة المؤنث"، و"الأندلس.. بوتقة لقاءات روحية"، و"الفكر الروحي"، و"التصوف في العصر الحديث.. نحو إقامة تراث ثقافي حي"، و"التصوف والفن المعاصر".

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أصدر مركز المسبار كتابه لشهر أغسطس/آب تحت عنوان "التصوف في الخليج"، ليحاول رسم ملامح الصوفية في الخليج، وتتبع جذور التصوف ومنابعه وتحولاته، ومدى تأثير المتغيرات السياسية العربية والعالمية على التصوف، ويوثق لتاريخ بقي شبه خجول وغامض في جوانب كثيرة منه.

انطلقت بالجزائر فعاليات الدورة السادسة للمهرجان الدولي للسماع الصوفي بمشاركة 18 فرقة موسيقية من تسع دول تحت شعار "السماع لغة الطمأنينة والسلام"، ويشهد المهرجان تنظيم ندوات عن التصوف في الإسلام.

تعيش مدينة فاس المغربية طيلة ثمانية أيام على إيقاع فعاليات الدورة العاشرة لمهرجانها للثقافة الصوفية بشعار "التصوف في لقاء الحكمة عبر العالم: طريق التصوف من المغرب في اتجاه الهند".

المزيد من احتفالات ومهرجانات
الأكثر قراءة