مصور يُحوّل مخلفات الكرتون لأعمال فنية

الفنان حميّدان يعمل في ورشته (الأناضول)
الفنان حميّدان يعمل في ورشته (الأناضول)
يمضي المصور اللبناني كمال حميّدان (65 عاما) سنوات تقاعده بصنع قطع فنّية من مخلفات الكرتون، بعد رحلة عمل دامت أكثر من أربعين سنة، متنقلا بين معدّات التصوير في أهم الوكالات والمحطات الأجنبية في بيروت.

فكرة حميّدان ليست حديثة، وإنما وُلدت منذ 15 سنة حين كان يصوّر أحد التقارير، ولفته شخص يصنع من الأوراق والكرتون أشكالا جميلة تصلح لتكون ديكورا أو زينة للمنازل بشكل بسيط وغير مكلف.

ميلاد الفكرة بدأ مع انجذاب المصور اللبناني لهذه الأعمال، وقرر تعلمها في زمن لم يكن فيه الإنترنت رائجا، فلجأ إلى الكتب والدورات المتخصصة.

وروى حميّدان كيف تطورت موهبته وتحولت من هواية بسيطة إلى مورد رزق، لاسيما بعد تقاعده عن العمل في إحدى القنوات المحلية.

ويقول المصور اللبناني إنه بدأ الاهتمام بهذا الفنّ بشكل بسيط دون أن يتفرغ له تماما بحكم انشغاله بمهنة التصوير.

ومع الأيام بدأ يتطوّر في عمله وراح يبتكر أشكالا مميزة، إلى أن قرر منذ سنة ونصف السنة تحويلها إلى هدف أساسي في حياته.

وقرر حميدان استثمار فكرته وموهبته عبر إنشاء صفحة خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي لعرض منتجاته وبيعها.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

يستمر بالحي الثقافي في الدوحة معرض “هندسة الطبيعة في التكوين المعماري” للفنان السوري محمد مهند بركات. ويضم المعرض تماثيل وتصاميم ولوحات مستوحاة من الطبيعة.

ما زالت أزقة المدينة القديمة بالعاصمة البوسنية سراييفو تزخر في جنباتها ببيوت تاريخية تنقل زوارها في رحلة عبر الزمن إلى العهد العثماني، وتطلعهم على أدق تفاصيل الحياة داخل هذه المنازل.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة