فيلم عربي يدخل سباق الأوسكار

بوستر فيلم الإهانة للمخرج اللبناني زياد دويري

جاء ترشيح فيلم "الإهانة" لجائزة الأوسكار في فئة أفضل فيلم بلغة أجنبية ليكون أول فيلم لبناني يدخل سباق جوائز الأوسكار الذي ستوزع جوائزه في 4 مارس/آذار القادم.

وفيلم المخرج الفرنسي-اللبناني زياد دويري "الإهانة" عبارة عن دراما في قاعة محكمة بشأن قضية تشهير بين مسيحي لبناني ولاجئ فلسطيني مسلم. 

ويتناول الفيلم القضايا الطائفية الحساسة في لبنان التي تسببت باندلاع حرب أهلية استمرت 15 عاما بين عامي 1975 و1990.

وقالت الصحفية التلفزيونية باتريشيا شيريكجيان إن مجرد ترشيح فيلم لبناني للمنافسة على جائزة الأوسكار يعد شرفا لجميع اللبنانيين. 

من جانبها، قالت المحللة السياسية اللبنانية دلال سعاد إنها تأمل أن تتحرك الحكومة اللبنانية لتكريم المخرج دويري الذي نقل لبنان إلى عالم الشهرة. 

يذكر أن الأفلام المرشحة لجائزة أوسكار أفضل فيلم بلغة أجنبية هي "فانتاستك وومان" من تشيلي، و"الإهانة" من لبنان، و"ذا سكوير" من السويد، و"لافليس" من روسيا، و"أون بودي آند سول" من المجر.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

ينظم في العاصمة اللبنانية بيروت الأربعاء المقبل مهرجان السينما الأوروبية في دورته الرابعة والعشرين، بمشاركة نحو 40 فيلما من 20 دولة أوروبية، وذلك على امتداد 12 يوما.

21/1/2018
المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة