مؤذنون بالمسجد الأقصى في افتتاح مهرجان سماع بمصر

مهرجان سماع الدولي للإنشاد والموسيقى الروحية بمصر تزامن في دورته العاشرة مع أجواء حلول العام الهجري الجديد (مواقع التواصل)
مهرجان سماع الدولي للإنشاد والموسيقى الروحية بمصر تزامن في دورته العاشرة مع أجواء حلول العام الهجري الجديد (مواقع التواصل)

بمشاركة مؤذنين في المسجد الأقصى المبارك للمرة الأولى، انطلقت في القاهرة فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان "سماع" الدولي للإنشاد والموسيقى الروحية والتي تستضيف هذا العام دولة فلسطين ضيف شرف.

وجرى افتتاح المهرجان قبل ساعات من حلول رأس السنة الهجرية 1439 على مسرح "بئر يوسف" في قلعة صلاح الدين الأيوبي، وذلك من خلال تقديم الفرق المشاركة عرضًا جماعيًا لأنشودة "طلع البدر علينا"، التي أبهرت الجمهور ودفعته إلى ترديدها مع الفرق.

وتشارك في المهرجان، الممتد حتى 27 سبتمبر/أيلول الجاري، فرق من مصر والأردن وتونس والجزائر والسودان وباكستان وبنغلاديش والهند والصين وإندونيسيا وإثيوبيا وسيراليون والكونغو برازافيل ونيجيريا والبوسنة ورومانيا وجورجيا واليونان وجزر المالديف وتتارستان وسوريا.

وبفضل إسهاماتهم في المهرجان، تكرّم الدورة الحالية كلا من اسم الشيخ المصري الراحل إبراهيم فتح الله السكندري، والكاتب المصري الراحل محفوظ عبد الرحمن، إضافة إلى كورال في مطرانية ملوى بالمنيا (وسط مصر) والمنشد الإندونيسي نور أخياري.

وتقام فعاليات مهرجان "سماع"، الذي يتزامن افتتاحه مع اليوم العالمي للسلام، في قلعة صلاح الدين ومسرح "الميدان" بساحة الهناجر وشارع المعز وقبة الغوري ومجمع الأديان في مصر القديمة وقصر ثقافة بنها وقصر ثقافة القناطر.

ويقدم المهرجان لأول مرة ندوة فكرية بعنوان "سماع وحوار الثقافات" يوم 24 سبتمبر/أيلول الجاري بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيسه.

ويشهد شارع المعز اليوم الخميس أكبر كرنفال شعبي لفرق الدول المشاركة بأزيائهم وأعلامهم من بوابة الفتوح وحتى الغورية (امتداد الشارع)، بحسب إدارة المهرجان الذي ينظمه سنويًا قطاع صندوق التنمية الثقافية في وزارة الثقافة المصرية.

المصدر : وكالات