طالب أميركي يتخرج في هارفارد بإنتاج ألبوم راب

الطالب أوباسي شاو ترجم ولعه الكبير بموسيقى الراب إلى إنجاز ألبوم غنائي للتخرج في الجامعة (أسوشيتد برس)
الطالب أوباسي شاو ترجم ولعه الكبير بموسيقى الراب إلى إنجاز ألبوم غنائي للتخرج في الجامعة (أسوشيتد برس)

قدم طالب أميركي في جامعة هارفارد الشهيرة ألبوما من أغاني الراب كإنجاز أكاديمي للتخرج في الجامعة، ليكون بذلك أول طالب في تلك المؤسسة الأكاديمية يقدم إنتاجا فنيا بدل إنجاز بحث خاص بالتخرج.

وأشارت صحيفة التلغراف البريطانية -نقلا عن منشور لجامعة هارفارد- أن الطالب أوباسي شاو الذي سيتخرج الأسبوع المقبل من الجامعة، أنجز ألبوما يتضمن عشر أغان، في حين سيقدم زملاؤه من أجل التخرج روايات وقصائد شعرية وقصصا قصيرة.

وقال الطالب أوباسي شاو إن كل أغانيه تعالج الحالة التي يعيشها الإنسان وهو بين العبودية والانعتاق، واستلهمها من كتاب "قصص كانتربيري" للكاتب البريطاني جوفري شوسر، ومن تداعيات قضايا العرق في الولايات المتحدة.

وخلال طفولته كان أوباسي شاو، المولود في أطلانطا (ولاية جورجيا) لوالدين تخرجا في جامعة هارفارد،  يستمع للراب بنكهة مسيحية، واستمع لاحقا لأشهر مغنيي ذلك اللون الموسيقي، ويستلهم طريقة معالجتهم لقضايا العرق والهوية الزنجية والدين.

وقال أوباسي شاو إن "البعض لا يرى أن الراب شكل شعري راق، لكن الشعر والراب متشابهان للغاية". وبعد تخرجه، سيخوض أوباسي شاو مسارا مهنيا في هندسة البرمجيات في سياتل (ولاية واشنطن غرب البلاد) وسيواصل الغناء من باب الهواية.

المصدر : الصحافة البريطانية