محاضرتان بالدوحة على هامش "نسيج الإمبراطوريات"

معرض "نسيج الإمبراطوريات: زخارف وحرفيون بين تركيا وإيران والهند" يتواصل بمتحف الفن الإسلامي حتى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل (الجزيرة)
معرض "نسيج الإمبراطوريات: زخارف وحرفيون بين تركيا وإيران والهند" يتواصل بمتحف الفن الإسلامي حتى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل (الجزيرة)

تنظم متاحف قطر محاضرتين عامتين خلال مايو/أيار الجاري بمتحف الفن الإسلامي ضمن جهودها المتواصلة لتأسيس ثقافة قطرية أصيلة للإبداع والابتكار ودعم الجيل القادم من محبي الفنون والثقافة في قطر.

وعلى هامش المعرض المُقام حاليًّا في متحف الفن الإسلامي بعنوان "نسيج الإمبراطوريات: زخارف وحرفيون من تركيا وإيران والهند" الذي يتقصّى الرابط الثقافي المشترك بين ثلاث إمبراطوريات عظمى، تلقي الأكاديمية الأميركية سينم كاسالي الأربعاء المقبل محاضرة بعنوان "التبادل الفني من خلال الدبلوماسية بين العثمانيين والصفويين".

وتستكشف كاسالي في محاضرتها العلاقة بين الدبلوماسية وانتشار الأفكار الفنية بين الإمبراطوريتين العثمانية والصفوية، وستقدم معلومات تفصيلية حول العلاقات التي كانت تربط الإمبراطوريتين في بداية العصر الحديث، إلى جانب استعراض بعض القطع الرائعة التي تم تبادلها على سبيل الهدايا بين البلاطين الملكيين.

وفي العاشر من مايو/أيار الجاري يلقي المرمّمان جيرالدين أوبير وستيفان ماساروفيتش محاضرة عن عملية الترميم الشاملة التي قاما بها لصندوق صفوي شيرازي يعود إلى القرن 18.

وشملت العملية فك كافة القطع المعدنية المثبتة على الخشب لكشف مراحل الزخرفة التي خضع لها الصندوق في الماضي. وتقدم المحاضرة السياقين التاريخي والجغرافي للصندوق، وتشرح تقنيات التصنيع التقليدية، كما تصف التعديلات الفيزيائية والكيميائية الرئيسية التي طرأت على المواد التي يتألف منها الصندوق، والتي حددت الأسلوب الذي يجب اتباعه في عملية الترميم.

وتأتي المحاضرتان ضمن التزام "متاحف قطر بتقديم طيف واسع من التجارب التعليمية الممتعة لأفراد المجتمع" وسعيها إلى "تعريف الجمهور بمجموعاتنا الفنية والجهد المضني الذي نبذله لصالحهم، أملًا في الارتقاء بالحس الإبداعي وزيادة مشاعر الود ومستوى التفاعل لديهم".

ويضيف معرض "نسيج الإمبراطوريات: زخارف وحرفيون من تركيا وإيران والهند" منظورًا جديدًا لمجموعة متحف الفن الإسلامي من خلال إبراز العلاقة بين ثلاث حقب زمنية رئيسية ميّزت مطلع العصر الحديث في الفن الإسلامي، وهي الإمبراطوريات العثمانية والصفوية والمغولية.

ويسلّط المعرض الضوء على التبادل الثقافي والتأثير الفني بين الإمبراطوريات الثلاث. ويضم المعرض قطع سجاد، ومخطوطات، ومشغولات معدنية وخزفية، وغيرها من المقتنيات التي تبرز السياق التاريخي الذي يعكس الظروف السياسية والفنية للفترات الزمنية التي صُنعت فيها هذه الأعمال، والتي تمتد بين القرنين 16 و18.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

زار المئات من طلبة المدارس بالدوحة معرض الفنانين العالميين بابلو بيكاسو وألبرتو جياكوميتي منذ افتتاحه قبل نحو شهر، وذلك ضمن التزام متاحف قطر بمواصلة تثقيف الطلبة بمجالات الفنون والتراث والإبداع.

21/3/2017

انطلقت بالعاصمة القطرية فعاليات النسخة الثالثة من مؤتمر “الإبداع الفني لأجل الغد”، الذي تنظمه صحيفة نيويورك تايمز بالتعاون مع متاحف قطر، ويناقش هذا العام موضوع “الحدود والهوية والحيز العام”.

11/3/2017

اختتمت “مطافئ- مقر الفنانين” التابعة لمتاحف قطر دورتها الأولى من برنامج الإقامة الفنية بباريس عبر مشاركة الفنانة القطرية ابتسام الصفار، التي أنجزت عددا من الأعمال الفنية خلال تلك التجربة.

23/4/2017

تعرض متاحف قطر لأول مرة مجموعة نادرة من روائع العملات الإسلامية الذهبية، وذلك بمعرض في متحف الفن الإسلامي حتى الثالث من أبريل/نيسان المقبل، بهدف توثيق تاريخ الهوية العربية والعالم الإسلامي.

13/3/2017
المزيد من شؤون عامة
الأكثر قراءة