جائزة كتارا لشاعر الرسول تنهي اليوم دورتها الثانية

المرحلة الأخيرة من جائزة كتارا لشاعر الرسول
ستة شعراء، ثلاثة في فئة الشعر الفصيح وثلاثة في الشعر النبطي بالمرحلة النهائية لجائزة كتارا لشاعر الرسول (الجزيرة)

يسدل الستار اليوم في العاصمة القطرية الدوحة على فعاليات جائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم، التي تنظمها المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا منذ السبت الماضي تحت شعار "تجمّل الشعر بخير البشر".

وشهدت دار الأوبرا أمس الخميس تصفيات المرحلة الثالثة التي عرفت تنافس خمسة شعراء في فئة الشعر الفصيح وخمسة في فئة الشعر النبطي، واشتعلت جذوة التباري بينهم ولا سيما أن هذه هي المرحلة النهائية للحسم في أسماء الشعراء الثلاثة الفائزين في كل فئة من فئتي المسابقة.

وأعلنت لجنتا التحكيم في الفئتين عن أسماء الفائزين المتأهلين للمرحلة الأخيرة التي سيعلن فيها اليوم -بالحفل الختامي للجائزة- عن ترتيب الفائزين بحسب المراكز الثلاثة الأولى من كل فئة.

وفاز في فئة الشعر الفصيح الشعراء محمد أحمد دركوشي من سوريا بقصيدة "شهيد بالباب"، وسمير مصطفى فراج حسن من مصر بقصيدة "سدرة المعنى"، وعبد الله محمد عطا الله العنزي من السعودية  بقصيدة "من جانب الليل".

وفاز في فئة الشعر النبطي الشعراء فايز سراحان الثبيتي من السعودية بقصيدة "تراتيل الفكر"، وعبد الله خالد سليمان بني خالد من البحرين بقصيدة "إمام البشرية"، ومحمد عبد الهادي العتيبي من السعودية بقصيدة "مولد النور".

‪مهرجان جائزة كتارا لشاعر الرسول‬ (الجزيرة)‪مهرجان جائزة كتارا لشاعر الرسول‬ (الجزيرة)

وقال عضو لجنة تحكيم فئة الشعر النبطي مبارك عمر العامري إن مستوى الشعراء متقارب جدا من حيث نصوصهم وطريقة إلقائهم، حتى أن لجنة الحكيم لا تكاد تفرق بين مستوى هذا الشاعر أو ذاك.

وأكد العامري أن اللجنة تركز على الحضور الشخصي للشاعر والتمكن من الحفظ وطريقة الإلقاء وتناسق الأبيات وعدم تنافرها وحسن المدخل وجودة الخروج، وكذلك مستوى رد الشاعر على بعض الاستفسارات التي تخص القصيدة من ناحية اللغة والصورة والوزن وغير ذلك.

وخصصت كتارا جوائز قيمة للفائزين تعكس أهمية الحدث وتصل قيمتها الإجمالية إلى أربعة ملايين ومئتي ألف ريال قطري، بمعدل ثلاث جوائز لكل فئة، إذ يحصل صاحب المركز الأول على مليون ريال قطري، بينما ينال صاحب المركز الثاني جائزة بقيمة سبعمئة ألف ريال قطري، أما صاحب المركز الثالث فسيكون من نصيبه مبلغ أربعمئة ألف ريال قطري.

في غضون ذلك، تواصلت طيلة الأيام الماضية فعاليات مهرجان حب الرسول صلى الله عليه وسلم،  بمشاركة عدد من المؤسسات والمراكز والجهات الثقافية والاجتماعية من خلال فعاليات ثقافية ترفيهية، تشمل عروضا ومسابقات للأطفال وورشا للخط والرسم وفن الطباعة والتصوير الضوئي.

وتضمنت تلك الفعاليات برامج توعوية واجتماعية ومحاضرات ومسابقات تثقيفية في السيرة النبوية، وورش عمل مختلفة، وقراءات من دواوين الشعر النبطي والفصيح قدمها ثلة من شعراء قطر، بالإضافة إلى عروض مسرحية للأطفال وفقرات للأناشيد الدينية والتربوية.

المصدر : الجزيرة