طفل قطري يتحدى التوحد بالفنون الجميلة

يتواصل في المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا" في العاصمة القطرية الدوحة معرض الرسام الصغير عامر حمد المنصوري الذي تحدى إعاقة التوحد وهو في ربيعه السابع، ليبهر زوار معرضه الأول بلوحات فنية متميزة ومتنوعة في أساليبها وأدواتها.

ويضم المعرض 18 لوحة يعبر فيها الطفل عامر حمد المنصوري عن أفكاره وحالاته النفسية المتعددة. وزادت الألوان الزاهية من قوة وحضور اللوحات بما يعتبر تفردا جميلا لطفل مصاب بمرض التوحد.

ويستخدم الطفل عامر أكثر من أداة فنية ما بين فرشاة الرسم والقلم، ويستعين بأدوات خاصة من أحجار وملصقات ملونة، أضافت الكثير إلى معنى اللوحات التي استطاعت ان تلفت النظر إلى موهبة يمكن أن تعبر الحدود وتضاف إلى لائحة الرسامين العالميين.

وتقول والدة الطفل عامر إنها اكتشفت موهبته بالصدفة حيث كان من بين برنامجه التأهيلي اليومي الرسم والتلوين، ولاحظت شغفه الكبير بالألوان والتلوين، كما لاحظت أنه يصبح في مزاج أفضل عندما يمزج الألوان بأصابعه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

زار المئات من طلبة المدارس بالدوحة معرض الفنانين العالميين بابلو بيكاسو وألبرتو جياكوميتي منذ افتتاحه قبل نحو شهر، وذلك ضمن التزام متاحف قطر بمواصلة تثقيف الطلبة بمجالات الفنون والتراث والإبداع.

دشنت وزارة الثقافة والرياضة في قطر أمس الثلاثاء مركزا قوميا للشعر اسمه "ديوان العرب" تزامنا مع اليوم العالمي للشعر، وذلك في مبادرة تعكس اهتمام دولة قطر بمختلف الآداب والفنون.

أطلق "متحف المتحف العربي للفن الحديث" بالعاصمة القطرية الدوحة أمس الثلاثاء برنامجا بعنوان "الحوار الإبداعي للفنانين" بمشاركة عدد من الفنانين في مبادرة لتعزيز النقاش والحوار حول قضايا الفن والإبداع.

المزيد من شؤون عامة
الأكثر قراءة