الدورة الثالثة لمهرجان القاهرة الأدبي تحتفي بإبداع المرأة

الكاتبة السورية مها حسن شاركت في ندوة "الإبداع النسوي والتحولات الاجتماعية"ضمن فعاليات مهرجان القاهرة الأدبي (الجزيرة-أرشيف)
الكاتبة السورية مها حسن شاركت في ندوة "الإبداع النسوي والتحولات الاجتماعية"ضمن فعاليات مهرجان القاهرة الأدبي (الجزيرة-أرشيف)

يحتفي مهرجان القاهرة الأدبي في دورته الثالثة التي انطلقت أمس السبت بالإبداع النسائي حيث اختار شعار "المرأة.. حبر الكتابة وروحها" لفعالياته التي تتواصل حتى الخميس المقبل بمشاركة خمسين كاتبا وكاتبة من 18 دولة.

وقال مدير المهرجان محمد البعلي عن شعار الدورة إن "المرأة لم تكن ممثلة بشكل كاف خلال الدورتين السابقتين ففكرنا أن نخصص الثالثة لأدب المرأة بشكل عام".

وتقام أنشطة المهرجان في بيت السناري ومركز يونس امري للثقافة التركية ومؤسسة دوم للثقافة وكلية الألسن بجامعة عين شمس ومؤسسة الأهرام ومكتبة القاهرة الكبرى. 

وتشارك فيه أديبات وأدباء ومتحدثون من آسيا وأفريقيا وأوروبا وأميركا الشمالية حيث يشهد المهرجان مشاركات من الولايات المتحدة وكندا لأول مرة، وكذلك من المملكة المتحدة وسلوفينيا والنرويج وهولندا وبلغاريا والعراق.

وأقيم اللقاء الافتتاحي للمهرجان في بيت السحيمي تحت عنوان "الإبداع النسوي والتحولات الاجتماعية" بمشاركة الكاتبة السورية مها حسن والكاتبة المصرية منصورة عز الدين.

وتشمل محاور المهرجان إضاءات على زوايا مختلفة لإبداعات النساء ومناقشات حول حضور المرأة في المشهد الإبداعي لدول مختلفة، كما يشهد مجموعة من الفعاليات التي تشمل قراءات لنصوص تتنوع بين الشعر والسرد وكذلك نقاشات حول موضوعات أدبية مختلفة.

ويقام المهرجان بدعم من وزارة الثقافة المصرية وهيئات وسفارات مختلفة من بينها معهد غوتة الثقافي الألماني والمؤسسة الثقافية السويسرية والمنتدى الثقافي النمساوي والمجلس الثقافي البريطاني ومؤسسة آنا ليند الأورومتوسطية للحوار بين الثقافات.

المصدر : رويترز