فنان فرنسي يدعو لمقاطعة منتجات أميركا وإسرائيل

فنان فرنسي وصف ترمب بأنه أكبر صهيوني على خلفية قراره بشأن القدس (الأوروبية)
فنان فرنسي وصف ترمب بأنه أكبر صهيوني على خلفية قراره بشأن القدس (الأوروبية)

دعا عازف البيانو والملحن الفرنسي ستيفان بليت إلى مقاطعة صارمة للبضائع الأميركية والإسرائيلية ردا على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب اعتبار القدس المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل، واتهم ترمب بأنه "أكبر صهيوني".

وقال بليت في مؤتمر صحفي أمس الجمعة بمدينة سيواس التركية (وسط) التي يزورها لإحياء حفل موسيقي "ينبغي علينا ألا نشتري أي شيء يأتي من الولايات المتحدة وإسرائيل" وأشار إلى أنه نظم لحنا موسيقيا باسم فلسطين ويسعى لإحياء حقوق الإنسان بأوروبا، معترفا بأن الأمر ليس سهلا كما في السابق.

وأضاف أن وسائل الإعلام في بلاده "أصبحت صهيونية جدا" وأنه يناضل من أجل حقوق الإنسان، موضحا أنه لم يستغرب من إعلان ترمب اعترافه بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة إسرائيل والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة، متهما إياه بأنه "أكبر صهيوني".

وأثار قرار الرئيس الأميركي يوم 6 من ديسمبر/كانون الأول الجاري رفضا دوليا واسعا.

لكن الجمعية لـ الأمم المتحدة، أقرّت الخميس -بأغلبية 128 صوتا- مشروع قرار قدمته تركيا واليمن يؤكد اعتبار مسألة القدس من "قضايا الوضع النهائي التي يتعيّن حلها عن طريق المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وفقًا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

المصدر : وكالة الأناضول