أزولاي: لا مهمة مرتقبة لليونسكو باليمن حاليا

أصبح الكثير من المواقع التراثية في اليمن مهددا بسبب الحرب وما يرافقها من فوضى وانفلات أمني (الجزيرة)
أصبح الكثير من المواقع التراثية في اليمن مهددا بسبب الحرب وما يرافقها من فوضى وانفلات أمني (الجزيرة)

قالت أودري أزولاي المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) إن المنظمة لا تخطط "في الوقت الراهن" لإرسال أي بعثة من أجل الحفاظ على التراث اليمني الذي يعيش حالة حرب وانفلات أمني بسبب الأزمة السياسية المتفاقمة منذ عدة سنوات.

وأوضحت أزولاي أن اليونسكو "يمكنها في بعض الأحيان إرسال بعثات إلى الميدان. وقد فعلناها خلال الفترة الأخيرة مع مهمات قصيرة في مدينة حلب بسوريا".
    
وأشارت إلى أن المنظمة "لم تفعل ذلك في اليمن" بعد، لافتة إلى أنه من غير المرتقب "في الوقت الحاضر" القيام بمهمات في هذا البلد الذي يشهد حربا.
    
وكانت أزولاي تجيب عن أسئلة الصحافيين أمس الخميس على إثر اجتماع بمجلس الأمن الدولي حول حفظ التراث في الدول التي تشهد صراعات.
    
ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعا داميا بين القوات الحكومية وميليشيات مدعومة من قوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح. وتفاقمت الأزمة في البلاد عندما سقطت العاصمة صنعاء في أيدي الحوثيين في سبتمبر/أيلول من العام نفسه.  وخلّف النزاع اليمني أكثر من 8650 قتيلا وتسبّب في أزمة إنسانية حادة.

المصدر : الفرنسية