جولات لاستكشاف الأعمال الفنية بمطار حمد الدولي

مطار حمد الدولي في الدوحة يضم أعمالا فنية كثيرة تحمل توقيع فنانين محليين وعالميين (الجزيرة)
مطار حمد الدولي في الدوحة يضم أعمالا فنية كثيرة تحمل توقيع فنانين محليين وعالميين (الجزيرة)

أطلقت متاحف قطر بالتعاون مع مطار حمد الدولي أمس الثلاثاء سلسلة جولات حصرية في المطار لاستكشاف ما يضمه من أعمال فنية تحمل توقيع فنانين محليين وعالميين، بينهم العراقي ضياء العزاوي والبريطاني داميان هيرست.

وشهدت الجولة الأولى إقبالًا كبيرًا، حيث تم حجز جميع الأماكن المتاحة، وتقام الجولات -التي تقتصر على أعضاء برنامج "بطاقتك إلى الثقافة" (يضم نحو عشرين ألف عضو) التابع لمتاحف قطر- شهريًا على مدار العام، بإجمالي خمسين شخصًا للجولة الواحدة.

وتأتي هذه الجولات بعد سلسلة الجولات الناجحة التي نظمتها متاحف قطر في وقت سابق هذا العام لأعضاء برنامج "بطاقتك إلى الثقافة" في متحف قطر الوطني المقرر افتتاحه في ديسمبر/كانون الأول من العام المقبل.

ويضم مطار حمد الدولي أعمالًا فنية أبدعها فنانون من قطر والمنطقة والعالم بتكليف من متاحف قطر، بعضها أنجز خصيصًا للمطار، أو تم اختيارها بعناية للعرض فيه. 

ومن بين المعروضات التي أبدعها فنانون محليّون منحوتة على شكل فرس صحراوي للفنان علي حسن، وأعمال أخرى كثيرة للفنانين سلمان المالك ومبارك المالك وأمل الربان.

أما أعمال الفنانين العالميين فتشمل دمية "الدب المصباح" للفنان السويسري أورس فيشر التي تتوسط مبنى المطار والمحاطة بالسوق الحرة، وسلسلة من المجسمات لقطيع من غزلان المها العربية ابتكرها الفنان الهولندي توم كلاسن، وأعمال فنيّة تحاكي مناطق لعب الأطفال للنحات الأميركي توم أوترنس.

وتعرض بالمطار أيضا تشكيلة كبيرة من أعمال لفنانين آخرين، منهم عادل عبد الصمد، وضياء العزاوي، وأحمد البحراني، وموريزيو كاتلان، وكيث هارينغ، وداميان هيرست، وجيني هولزر، وتوم أوترنس، ومارك كوين، وآنسيلم ريل، ورودولف ستينغل، وبيل فيولا.

المصدر : الجزيرة