خالد محمود يجمع إطلالاته الصحفية في "فواصل"

صدر مؤخرا في بريطانيا كتاب "فواصل" يجمع فيه مدير قسم الإعلام والاتصال بمعهد الدوحة للدراسات العليا المؤلف خالد وليد محمود مقالات منوعة ينسج من خلالها موضوعات أشبه بقوس قزح.

وفي الكتاب (138 صفحة من القطع المتوسط) الصادر عن دار "إي-كتب" يعزف خالد محمود على ألحان الأمل والغزل وينثر فواصله بخيوط شمس ذهبية وشذرات أم حنون، وجدة تروي قصص العدل، وبسمة طفل، وقافية في بحر الحب العذري، ورسائل للقلب العامر.

وأورد المؤلف في نهاية كل مقال كان قد كتبه في صحيفة العرب بزاويته الأسبوعية "إطلالة" خلاصة سبقها (بفاصلة)، ولهذا السبب كان للكتاب من اسمه نصيب.

و"فواصل" هو الكتاب الخامس للمؤلف بعد "شبكات التواصل الاجتماعي وديناميكية التغيير في العالم العربي" (2011)، و"آفاق الأمن الإسرائيلي.. الواقع والمستقبل" (2007)، و"مراكز البحوث في الوطن العربي" (2013)، و"قلاع اللغة العربية ورياح الثورة الإعلامية" (2013).

المصدر : الجزيرة