معرض بالذكرى العشرين لأول رواية من "هاري بوتر"

أقيم في العاصمة البريطانية لندن معرض جديد من نوعه، يحتفي بالذكرى العشرين لصدور أول رواية من سلسلة كتب "هاري بوتر" للكاتبة البريطانية جاي كاي رولينغ، والتي حققت نجاحا كبيرا طوال العقدين الماضيين.

ويتيح المعرض -في المكتبة البريطانية بلندن- لزائريه فرصة رؤية مقتنيات نادرة وقطع تاريخية ورد ذكرها في الروايات الشهيرة التي اعتبرت من أكثر الكتب مبيعا في التاريخ.

ومن بين مقتنيات المعرض رسم تصويري وضعته الكاتبة جاي كاي رولينغ  للمدرسة السحرية الخيالية التي عرضت في السلسلة، بالإضافة إلى قائمة بخط يد الكاتبة بأسماء المدرسين والمواد التي تدرس في تلك المدرسة. ويتضمن المعرض أيضا مقتنيات تاريخية من مجموعة المكتبة بينها مخطوطات من القرن السادس عشر.

وتتكون سلسلة "هاري بوتر" من سبعة أجزاء، وهي حكاية عن الصبي هاري بوتر منذ طفولته وحتى بلوغه السابعة عشرة، حيث يكتشف القارئ ماضيه وصراعه مع قوى الظلام. وترافق سلسلة الكتب سلسلة من ثمانية أفلام تحمل العناوين نفسها، كان لها انتشار كبير في جميع أنحاء العالم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

كان القراء محقين في احتفالهم بالذكرى العشرين لانطلاق سلسلة هاري بوتر للكاتبة ج. ك رولينغ، فمنذ ظهور الساحر الشاب عام 1997 أصبح "الولد الذي بقي على قيد الحياة" أيقونة صامدة.

تتوافر قصص هاري بوتر للكاتبة جي كي رولينغ الآن، لأول مرة في طبعة إلكترونية عبر موقع جديد على الإنترنت مخصص للفتى الساحر بطل المغامرات, وقد طرحت القصص السبع -التي بيعت منها 450 مليون نسخة في أنحاء العالم- للبيع إلكترونيا الثلاثاء.

سجّلت أول نسخة نادرة من رواية "هاري بوتر وحجر الفيلسوف" للروائية جيه كيه رولينغ رقما قياسيا، حيث بيعت مقابل 150 ألف جنيه إسترليني (227.421 دولارا) في مزاد خيري بلندن جلب مبلغ 439 ألف إسترليني (665.410 دولارات)

المزيد من احتفالات ومهرجانات
الأكثر قراءة