التشكيل والخزف بأيام ثقافية تونسية في الدوحة

شكلت الحركة التشكيلية في تونس بمختلف تقنياتها وأساليبها محور الأيام الثقافية التونسية التي نظمت بالحي الثقافي كتارا في العاصمة القطرية الدوحة وتضمنت ورشة للرسم ومعرضا للفنون التشكيلية والنحت والخزف الفني.

وأتاحت تلك الأيام الأربعة فرصة للجمهور لاكتشاف أعمال فنية، هي ثمرة مجهودات بحوث أكاديمية في الجامعة التونسية تسعى إلى تثمين قيمة البحث التشكيلي في البلاد.

وعرضت في تلك الفعالية الثقافية عشرات الأعمال التي تعكس تجارب 20 باحثا وفنانا من خلال ندوات علمية ومعارض وورشة تدريب على أهم تقنيات الفن التشكيلي، منها الرسم والحفر الفني والخزف والنحت.

وحظيت تلك الأيام الثقافية بإقبال جماهيري واسع، وشهدت حوارات مفتوحة بشأن أهم قضايا الفنون التشكيلية ورهان الفنون في تغيير المجتمع فضلا عن صياغة آفاق جديدة للمدن الحديثة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تنطلق غدا الجمعة في العاصمة القطرية الدوحة فعاليات الأيام الثقافية التونسية وتستمر حتى الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وذلك ضمن احتفالية الدوحة عاصمة للثقافة العربية 2010.

انطلقت مساء الأحد بمسرح قطر الوطني فعاليات مهرجان "ليالي الشعر الثائر الثاني: في رحاب الثورة التونسية"، الذي تنظمه وزارة الثقافة والفنون والتراث. ويشارك في المهرجان العديد من شعراء الثورة التونسية ونخبة من الأدباء والنقاد والمثقفين.

باحتفالية غنائية شارك فيها فنانون من سوريا والعراق وتونس والمغرب، اختتمت الجمعة بالعاصمة القطرية الدوحة تظاهرة "وطن يتفتح في الحرية" الداعمة للثورة السورية، والتي تواصلت على مدى ثمانية أيام، وشهدت فعاليات ثقافية متنوعة ومشاركة كبيرة من مثقفين وفنانين سوريين وعرب.

المزيد من احتفالات ومهرجانات
الأكثر قراءة