المعارك بصبراتة تهدد آثارها وتراثها الثقافي

منظمات محلية في صبراتة تقول إن المسرح الروماني الذي يعد من أهم المواقع الأثرية العالمية بالمدينة تأثر بالمعارك الدائرة
منظمات محلية في صبراتة تقول إن المسرح الروماني الذي يعد من أهم المواقع الأثرية العالمية بالمدينة تأثر بالمعارك الدائرة

حذرت الهيئة العامة للسياحة في حكومة الوفاق الوطني الليبية من أن تطيح المعارك الدائرة بمدينة صبراتة (شمال غرب) بجهود منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) لحماية مواقع التراث العالمي الليبية المهددة بالخطر.

وقالت الهيئة -في بيان لها أمس السبت- إنها تتابع ببالغ القلق الانتهاكات الصارخة التي طالت مدينة صبراتة الأثرية، وباتت تهدد الموقع الثقافي الأبرز في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

وأضافت أن "ما يحدث يمس أحد أهم الأصول الثقافية والاقتصادية، ويهدد أبرز المعالم المعبرة عن التاريخ وحضارة ليبيا".

وفي يوليو/تموز 2016، وضعت اليونسكو خمسة من المواقع الأثرية والثقافية الليبية على قائمة مواقع التراث العالمي المهدد من ضمنها آثار مدينة صبراتة التي تشهد منذ 17 سبتمبر/أيلول الحالي معارك مسلحة أوقعت -وفق وزارة الصحة- 26 قتيلا.

وأظهرت صور تناقلتها صفحات لمنظمات محلية تعني بالتراث علي فيسبوك تضرر المسرح الروماني الذي يعد من أهم المواقع الأثرية العالمية في صبراتة.

وطالبت الهيئة جميع المؤسسات والمنظمات الدولية، وعلى رأسها اليونسكو "الاضطلاع بدورها" في حماية المواقع الأثرية بصبراتة.

وكانت اليونسكو عبرت في بيان يوم 24 سبتمبر/أيلول عن قلقها من اندلاع أعمال عسكرية قرب وحول آثار صبراتة، ودعت الأطراف المتقاتلة هناك لوقف أعمال العنف وضمان حماية التراث الثقافي للمدينة الذي وصفته بأنه "لا يقدر بثمن".

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

يتواصل معرض خواطر تشكيلية بباحة قصر المنار ببنغازي بمشاركة أكثر من 40 فنانا ليبيا من مختلف الأجيال والمدارس الفنية، ولم تحتف المعروضات هذه المرة بالحرب وأحداث الثورة الليبية وإنما خصص القسم الأكبر منها لأعمال فنية تستلهم التراث الليبي القديم.

19/5/2012

يدفع الإنسان أثمان النزاعات من حياته وأمنه وحقوقه، كما يؤديها أيضا من ذاكرته وماضيه الجمعي، إذ إن أيادي الصراع والقتال تمتد إلى التراث الثقافي والآثار التاريخية فتعيث فيها تدميرا ونهبا.

18/2/2016
المزيد من شؤون عامة
الأكثر قراءة