مهرجان مراكش السينمائي يكرم الهولندي فيرهوفن

عبر بول فيرهوفن عن امتنانه لالتفاتة مهرجان مراكش وقال إنه لأول مرة يتم تكريمه بمهرجان سينمائي (الأوروبية)
عبر بول فيرهوفن عن امتنانه لالتفاتة مهرجان مراكش وقال إنه لأول مرة يتم تكريمه بمهرجان سينمائي (الأوروبية)

احتفى مهرجان مراكش الدولي للفيلم ضمن فعاليات دورته الـ16 التي انطلقت يوم الجمعة الماضي بالمؤلف والمخرج الهولندي بول فيرهوفن الذي يجر معه حياة سينمائية حافلة قاربت ستين عاما أخرج خلالها عشرات الأفلام.

وخلال التكريم الذي جرى أمس الاثنين، تم عرض فيلمه الأخير "هي" الذي أخرجه هذا العام ويروي قصة امرأة ناجحة وقوية تدعى "ميشيل" وترأس شركة كبيرة للعب الفيديو وتدبر أعمالها بقبضة من حديد، وهو ما ينعكس على حياتها العاطفية التي تبقى هي الأخرى رهينة لطبيعة عملها.

لكن حياة ميشيل ستتغير عندما تتعرض لاعتداء من رجل غريب، فتتعقب خطاه، لتولد بينهما علاقة غريبة.

وفي كلمة قصيرة بمناسبة تكريمه، عبر فيرهوفن عن امتنانه لهذه اللفتة من مهرجان مراكش، وقال إنه "لأول مرة يتم تكريمي في مهرجان سينمائي".

ولد فيرهوفن بمدينة أمستردام عام 1938 وحصل على الدكتوراه في الرياضيات والفيزياء من جامعة ليدن. وبعدها بدأ مسيرته مع الإخراج -وهو لا يزال ضابطا بالقوات البحرية- بفيلمه الوثائقي "سلاح مشاة البحرية".

وقدم عام 1960 فيلمه القصير "السحلية الكبرى" وأخرج بعده خمسة أفلام قصيرة أخرى، وفي سنة 1973 أخرج أول أفلامه الطويلة "ملذات تركية".

وتوالت إنتاجات فيرهوفن مخرجا وكاتب سيناريو، لتصل إلى حوالي 30 فيلما بين قصير وطويل. من أشهر أعماله "الرجل الرابع (1983) و"روبوكوب" (1987) و"توتال ريكال" (1990) و"رجل بلا ظل" (2002) و"الكتاب الأسود" (2006).

وتتواصل فعاليات مهرجان مراكش الدولي للفيلم حتى السبت المقبل، ويتنافس على جوائز المسابقة الرسمية 14 فيلما دوليا، بينما تغيب الأفلام المغربية عن هذه الدورة من المهرجان.

ويترأس المخرج والمنتج المجري بيلا تار لجنة تحكيم هذه الدورة من المهرجان. وتحضر السينما الروسية ضيف شرف على فعاليات المهرجان، ممثلة بـ23 من الممثلين والمخرجين والمنتجين.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

كشفت إدارة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش عن لجنة تحكيم الدورة الـ16 للمهرجان والمقررة في ديسمبر/كانون الأول القادم، حيث سيرأسها المخرج المجري بيلا تار وتحل عليها السينما الروسية ضيفة شرف.

كرّم المهرجان الدولي للفيلم بمراكش في فعاليات دورته الـ15 السينما الكندية بحضور نخبة من نجوم الفن السابع في كندا التي تشارك في المهرجان بأفلام تعكس التنوع الثقافي في البلاد.

المزيد من احتفالات ومهرجانات
الأكثر قراءة