كويتي يفوز بلقب "أول الأوائل" في حفظ القرآن الكريم

الكويتي خالد محمد حسن إبراهيم العيناتي يتسم جائزة "أول الأوائل" من وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية غيث بن مبارك الكواري
وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية القطري غيث بن مبارك الكواري يسلم العيناتي جائزة "أول الأوائل" (الجزيرة)

رماح الدلقموني-الدوحة

أعلنت اللجنة المنظمة لمنافسات المسابقة القرآنية "أول الأوائل" في العاصمة القطرية الدوحة مساء اليوم فوز الكويتي خالد محمد حسن إبراهيم العيناتي بلقب النسخة الأولى للمسابقة التي تعد الفرع الدولي لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم.
 
وتعد هذه المسابقة -التي ستقام كل عامين- الأولى من نوعها في العالم كون المشاركين فيها أوائل المسابقات القرآنية الدولية في السنوات الثلاث التي تسبق إقامة المسابقة.
 
وبفوزه بلقب "أول الأوائل يحصل العيناتي على مليون ريال قطري (نحو 274 ألف دولار أميركي) قيمة الجائزة الأولى التي تعد الكبرى في تاريخ المسابقات القرآنية الكبرى.
 
وجاء الإعلان في احتفال نظمته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في مسرح قطر الوطني بحضور وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية غيث بن مبارك الكواري، ووزير الثقافة والرياضة صلاح بن غانم العلي، وعدد من أصحاب الفضيلة العلماء والدعاة وحشد غفير من الحضور.
جانب من حضور حفل ختام مسابقة أول الأوائل في مسرح قطر الوطني (الجزيرة)جانب من حضور حفل ختام مسابقة أول الأوائل في مسرح قطر الوطني (الجزيرة)

وكانت هذه المسابقة قد استمرت نحو عشرة أيام ابتداء من 28 نوفمبر/تشرين الثاني، بمشاركة 37 متنافسا حافظا لكتاب الله من 21 دولة، تأهل منهم إلى المرحلة النهائية عشرة متنافسين من الكويت وقطر وفلسطين ومصر والجزائر والمغرب وتشاد (بمتسابقين) ونيجيريا ومالي.

وقبل إعلان النتائج صعد المتنافسون العشرة إلى المسرح ليعبر كل واحد منهم عن شعوره مع تأكيدهم جميعا على صعوبة المرحلة الثانية النهائية بسبب قوة وتميز المتنافسين إلى جانب صعوبة المرحلة بسبب طريقة الأسئلة وطولها.

وبعد إعلان فوزه قال العيناتي إنه شارك في العديد من المسابقات الدولية، ومنها المسابقة التي أقيمت في الأردن في 2014، وفاز فيها بالمركز الأول عن حفظ القرآن الكريم مع التفسير.

‪المتسابقون العشرة صعدوا إلى خشبة المسرح قبل إعلان الفائز بلقب أول الأوائل وكلهم مترقب للنتيجة‬ (الجزيرة)‪المتسابقون العشرة صعدوا إلى خشبة المسرح قبل إعلان الفائز بلقب أول الأوائل وكلهم مترقب للنتيجة‬ (الجزيرة)

وبين أنه حفظ كتاب الله وعمره 13 سنة، وأن القرآن الكريم يمثل له منهج حياة، وأشاد بفكرة المسابقة التي وصفها بالفريدة كونها جمعت أوائل المتسابقين الدوليين.

وأوضح في تصريح للجزيرة نت أنه تتلمذ منذ أيام الدراسة الابتدائية على عدد من الشيوخ، وابتدأ بحفظ الأجزاء العشرة الأخيرة من القرآن، كما اهتم بتجويد القرآن وتفسيره، قبل أن يشارك في العديد من المسابقات الدولية.

وببسمة تعلو وجهه رفض العيناتي الإفصاح عما سيفعله بمبلغ الجائزة التي تعد الكبرى من نوعها في مسابقات القرآن الكريم، وقال بتواضع "الله ييسر الأمور".

ويشار إلى أنه إلى جانب الدول المذكورة أعلاه شارك في الدورة الأولى للمسابقة متسابقون من السعودية وتونس والأردن والصومال وليبيا والسودان والبحرين وموريتانيا وبنغلاديش وتركيا وماليزيا والكاميرون.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صيني مسلم يجمع أقدم المخطوطات والقطع الأثرية الإسلامية

يحتفظ الصيني ما جينغ فو بكنز حقيقي في بيته يمثل جهد سنوات، كأقدم نسخة من القرآن الكريم، وأكثر من عشرين ألف نسخة قديمة منه، وكتب للسيرة والأحاديث تعود لمئات السنين.

Published On 12/8/2016
مراسلو الجزيرة- القيروان تحتفل بذكرى نزول القرآن

طافت حلقة (28/6/2016) من برنامج “مراسلو الجزيرة” بين مدينة القيروان التي شهدت احتفالا بذكرى نزول القرآن الكريم، والتكية الإبراهيمية بمدينة الخليل، وصولا لجامع “الخرقة الشريفة” بإسطنبول، وانتهاء بالمديح النبوي بموريتانيا.

Published On 28/6/2016
المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة