أفلام مرشحة للأوسكار تعرض بمهرجان في الجزائر

الفيلم الجزائري "البئر" يعتبر من الأعمال السينمائية العربية الأوفر حظا بسباق أوسكار 2017 (الجزيرة)
الفيلم الجزائري "البئر" يعتبر من الأعمال السينمائية العربية الأوفر حظا بسباق أوسكار 2017 (الجزيرة)

تشارك في "اللقاءات السينمائية الأولى" لمدينة حاسي مسعود (ولاية ورقلة جنوب شرقي الجزائر) التي انطلقت أمس الأحد أعمال سينمائية عربية مرشحة لنيل جائزة الأوسكار 2017 في الفيلم الأجنبي من بينها الفيلم الجزائري "البئر" لمخرجه لطفي بوشوشي.

ومن الأعمال السينمائية الأخرى المبرمجة في المهرجان فيلم "كتير كبير" للمخرج ميرجان بوشعيا (لبنان) و "3000 ليلة" للمخرجة مي مصري (فلسطين) و "بركة تقابل بركة" لمخرجه محمود صباغ (السعودية ) و"اشتباك" للمخرج محمد دياب ( مصر).

كما يشهد المهرجان الذي يحمل شعار "أفلام نحو الأوسكار" ويتواصل حتى الخميس المقبل، عرض أفلام "يا طير الطاير" لهاني أبو أسعد (فلسطين) و"الكلاسيكو" للمخرج العراقي هالكوت مصطفى و"أنا نجوم بنت العاشرة ومطلقة" لخديجة السلامي من اليمن و"مسافة ميل بحذائي" لسعيد خلاف (المغرب).

وقال وزير الثقافة الجزائري عز الدين ميهوبي خلال حفل الافتتاح إن هذه التظاهرة السينمائية تعد احتفاء بالسينما العربية المتألقة من خلال مشاركة عدد من الأفلام من الدرجة الأولى فرضت نفسها لنيل جائزة الأوسكار ما يعد انتصارا كبيرا للسينما العربية.

وأضاف أن اللقاءات السينمائية الأولى لمدينة حاسي مسعود تعد فرصة يتواصل فيها الفنانون الجزائريون مع نظرائهم العرب، ما سيسمح لهم بتجسيد أعمال سينمائية مشتركة ومتميزة.

وإلى جانب الأفلام المرشحة للأوسكار، سيتم عرض أفلام جزائرية معروفة من بينها فيلم "زبانة " للمخرج سعيد ولد خليفة و"لطفي" لأحمد راشدي و"الخارجون عن القانون" لرشيد بوشوارب و"ما وراء المرآة " لنادية لعبيدي و"حراقة بلوز" و"دورية نحو الشرق" للمخرجين موسى حداد وعمار العسكري.

المصدر : وكالات