جائزة البوكر العربية تعتمد نظام المحاصة للترشح

أعلن مجلس أمناء الجائزة العالمية للرواية العربية تغيير النظام الذي بموجبه يتقدم الناشرون بكتبهم إلى الجائزة اعتبارا من دورة العام 2018، وذلك وفق آلية للمحاصة من أجل تمكين الجائزة من تحقيق غايتها في "التنويه بالتميز في الكتابة الإبداعية العربية المعاصرة".

وجاء في بيان للجائزة، التي تعرف إعلاميا باسم جائزة البوكر العربية، أنه تقرر تعديل نظام الترشح على ضوء نمو الجائزة في السنوات العشر الأخيرة وذلك بهدف تحقيق العدل في التعامل مع الناشرين والمحافظة على أهلية كل الناشرين في ترشيح رواياتهم للتنافس.

وهكذا ستعتمد الجائزة نظاما جديدا للمحاصة، بحيث تتوقف حصة الروايات التي يقدمها الناشرون على عدد المرات التي وصلت فيها كتب الناشر المعني إلى القائمة الطويلة في السنوات الخمس السابقة، وذلك على النحو التالي:

• رواية واحدة للناشرين الذين لم يسبق لهم الوصول إلى القائمة الطويلة.
• روايتان للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة مرة واحدة أو مرتين.
• ثلاث روايات للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة ثلاث أو أربع مرات.
• أربع روايات للناشرين الذين سبق وصولهم إلى القائمة الطويلة خمس مرات أو أكثر.

وهذا يعني في النظام الجديد أن حصة الروايات التي يتقدم بها الناشرون قد تختلف من عام لآخر.
وستُبقي الجائزة على مبدأ حق الناشرين في التقدم برواية إضافية فوق حصتهم يكون قد سبق لكاتبها الوصول إلى القائمة القصيرة. كما سيبقى للمحكمين، علاوة على الحصص المقررة، الحق في استدعاء أي رواية للمنافسة على الجائزة لا يكون قد تم التقدم بها من ناشرها، إن رأوها جديرة بالاعتبار.

ويتوقع إعلان القائمة الطويلة للجائزة لعام 2017 في 16 يناير/كانون الثاني المقبل، أما القائمة القصيرة فستعلن من الجزائر العاصمة في 16 فبراير/شباط، أما الرواية الفائزة فستعلن في 25 أبريل/نيسان عشية افتتاح معرض أبو ظبي الدولي للكتاب.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

فاز الكاتب التونسي شكري المبخوت بالجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) لهذا العام عن روايته "الطلياني". وتم الكشف عن الفائز بالجائزة في دورتها الثامنة في حفل خاص بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

تثير الجوائز المخصّصة للرواية في العالم العربي، وخاصة جائزتي "البوكر العربية" و"كتارا"، حراكًا أدبيا وإعلاميًا كبيرا، تلفت الانتباه إلى الحركة النشطة التي تشهدها الرواية العربية من حيث الكم المنشور.

أعلنت الثلاثاء القائمة القصيرة للروايات المرشّحة للجائزة العالمية للرواية العربية للعام 2016، وتضم ستة أعمال تمثل تجارب إبداعية حديثة منفتحة على حقول غير مطروقة تندمج فيها الذات الفردية والجماعية.

نشرت الجزيرة نت تغطية خاصة عن الدورة الحالية للجائزة العالمية للرواية العربية التي باتت تعرف بالبوكر العربية، كما تتيح للقراء إمكانية التصويت باستفتاء عن الرواية التي يرون أنها تستحق الجائزة.

المزيد من جوائز
الأكثر قراءة