"ذيب" يمثل العرب في أوسكار 2016

بدأت الترتيبات لحملة تسويقية ضخمة على مستوى العالم العربي لعرض الفيلم الأردني "ذيب" في صالات السينما بعدد من الدول العربية اعتبارا من فبراير/شباط القادم. وكان الفيلم قد ترشح للمراحل النهائية للمنافسة على نيل جائزة الأوسكار الأميركية في فئة أفضل فيلم أجنبي، لأول مرة في تاريخ الحركة الفنية الأردنية.

وقد أُعد الفيلم عام 2011 وبطله طفل بدوي من وادي رم بجنوب الأردن لم يسبق له الوقوف أمام الكاميرا.

ويحكى فيلم "ذيب" قصة الفتى البدوي ذيب وشقيقه حسين، اللذين يتركان مضاربهما لدى قبيلة في وديان "وادي رم" الحمراء وكثبانها الرملية الخلابة لينطلقا في رحلة محفوفة بالمخاطر والمغامرات مطلع الثورة العربية الكبرى، إذ تعتمد نجاة "ذيب" من هذه المخاطر على تعلم مبادئ الرجولة والثقة ومواجهة الخيانة.

ويتنافس ذيب في الأوسكار على فئة الأفلام الأجنبية مع خمسة أفلام عالمية أخرى من كولومبيا وفرنسا وتركيا والمجر والدانمارك، ومن المقرر إعلان نتيجة الفيلم الفائز نهاية الشهر القادم.

وكان الفيلم قد حاز على جائزة لجنة التحكيم لأفضل تصوير من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 2014، وجائزة أفضل مخرج ضمن قسم آفاق جديدة في مهرجان فينسيا السينمائي 2014.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأميركية أمس الخميس أن المخرج الألماني إلكر شاتاك فاز بالميدالية الذهبية عن أفضل فيلم أجنبي في حفل توزيع جوائز "أوسكار الطلبة" لعام 2015.

ذكرت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأميركية أن هناك 81 دولة تتنافس على جائزة أفضل فيلم أجنبي في الدورة الثامنة والثمانين لجوائز الأوسكار، بينها دول تشارك لأول مرة كالباراغواي.

تؤدي الممثلة ساندرا بولوك -الحائزة على جائزة الأوسكار- دور مسؤولة حملة دعاية سياسية في فيلم الكوميديا الساخرة "أور براند إيز كرايسيس"، الذي يلقي الضوء على أساليب الحملات الانتخابية.

منح ناخبو أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة التي تقدم جوائز الأوسكار جوائز تكريمية لثلاثة من عمالقة السينما الأميركية، بينهم سبايك لي مخرج فيلم "مالكوم إكس" و"دو ذا رايت ثينغ".

المزيد من جوائز
الأكثر قراءة