مكارتني يعيد "البيتلز" إلى اليابان

احتفاء كبير لقيه بول مكارتني في قاعة "نيبون بودوكان" باليابان (غيتي)
احتفاء كبير لقيه بول مكارتني في قاعة "نيبون بودوكان" باليابان (غيتي)

بعد قرابة خمسين عاما من تقديم البيتلز حفلا غنائيا لم يمح من الذاكرة في قاعة "نيبون بودوكان" عاد مغني الفريق السابق بول مكارتني إلى المكان نفسه أمس الثلاثاء ليقدم هدية خاصة إلى محبيه اليابانيين.

وفاجأ مكارتني (72 عاما) الحضور بأغنية "فتاة أخرى" للبيتلز، وهي المرة الأولى التي أديت فيها الأغنية على المباشر وفقا للناطق الإعلامي باسم مكارتني.

وغنى المغني البريطاني بعضا من أغاني البيتلز وبعضا من أغانيه الخاصة، وخاطب الجمهور المبتهج قائلا باللغة اليابانية "لقد مر زمن طويل منذ آخر مرة رأيت فيها بودوكان".

وقال مكارتني في بيان بالمناسبة "هذا تذكير عاطفي ومثير بالتجربة الأولى ثم الوقوف مجددا أمام هذا الجمهور الرائع الليلة".

وغنى فريق البيتلز لأول مرة في قاعة بودوكان عام 1966 وسط احتجاجات من الشعب الياباني لاستخدام القاعة لعرض موسيقي، والتي كانت مصممة في الأصل لاستضافة منافسات رياضية.

وآخر حفلة أقامها مكارتني في اليابان كانت في 2013، لكنها لم تكن في قاعة بودوكان.

وسيختتم مكارتني جولته الغنائية الدولية الحالية في يوليو/تموز بشيكاغو. 

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أصبح بول ماكارتني مغني فريق البيتلز السابق أول ملياردير بالدولار في عالم مطربي البوب، وتقول الصنداي تايمز إنه على وشك أن يصبح أول ملياردير بينهم بالجنيه الإسترليني أيضا، وذلك بعد أن زادت ثروته بقيمة 175 مليون جنيه العام الماضي.

ينهي نجم البيتلز السابق السير بول مكارتني جولته الموسيقية حول العالم التي استغرقت عاما في مسقط رأسه بمدينة ليفربول في الأول من يونيو/ حزيران المقبل قرب ضفاف نهر ميرسي. وشهدت هذه المدينة مولد فريق البيتلز الشهير.

سرقت مجموعة من أوائل الصور الخاصة بفريق البيتلز الغنائي الشهير كانت في طريقها لتسلم للمكتبة الخاصة بالرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون. وقالت شقيقة جورج هاريسون التي سرقت منها الصور إنها شعرت بأنه يجب الاحتفاظ بهذه المواد في مكتبة كلينتون المولع بالفريق البريطاني الشهير.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة