مكتبة الإسكندرية تعيد إصدار 50 كتابا إسلاميا

مكتبة الإسكندرية تهتم بإعادة نشر الكتب التي تعالج مشكلات النهضة (غيتي)
مكتبة الإسكندرية تهتم بإعادة نشر الكتب التي تعالج مشكلات النهضة (غيتي)

في إطار سلسلة "في الفكر النهضوي الإسلامي"، وبالتزامن مع احتفالات اليوم العالمي للكتاب، تبدأ مكتبة الإسكندرية (شمالي مصر) إنتاج خمسين كتابا بهدف تقديم مختارات من التراث الإسلامي الحديث في القرنين الـ13 و14 الهجريين/19 و20 الميلاديين.

وجاءت هذه المبادرة -التي تستمر ثلاث سنوات- استكمالا لعمل مماثل أشرفت عليه المكتبة بعد أن انتهت من إصدار خمسين كتابا كمرحلة أولى للتعريف بأهم كتابات التجديد والنهضة وأعلامها، بحسب المستشارة بمكتبة الإسكندرية مها غانم.

وأوضحت غانم أن ما يميز المشروع هو كونه يتم بمشاركة أكاديميين ومتخصصين من الدول التي تمثل الثقل الإسلامي في العالم كمصر والمملكة العربية السعودية والجزائر والمغرب وتونس وتركيا وإيران، بالإضافة إلى مشاركة عدد من الهيئات والمؤسسات الدولية ذات الاهتمام المشترك، بهدف إعادة طرح هذه الكتب بشكل معاصر.

صورة من داخل مكتبة الإسكندرية (غيتي)

كتابات النهضة
وكشفت المتحدثة أن هذه السلسلة تهدف إلى إعادة عرض كتابات النهضة وأعلامها في العالم الإسلامي خلال هذين القرنين، وتتوجه إلى قطاع عريض من القراء والمثقفين من طلاب الجامعات والمعاهد والباحثين والمهتمين بالفكر النهضوي في تراثنا، كي يتمكنوا من الاطلاع على أفكار هؤلاء الرواد وأعمالهم.

كما أن هذه الأعمال تعرضت للأسئلة والتحديات التي واجهت الأمة العربية والإسلامية لدى احتكاكها بالعالم الغربي، وكيف حاول علماء الأمة ومفكروها الاجتهاد في الإجابة عن هذه الأسئلة والتحديات في زمانهم.

أما عن السبب الرئيسي لاختيار القرنين الـ19 و20 الميلاديين، فهو -بحسب غانم- "وجود انطباع سائد غير صحيح عن أن الإسهامات الكبيرة التي قام بها المفكرون والعلماء المسلمون قد توقفت عند فترات تاريخية قديمة ولم تتجاوزها، في حين أن استعراض وثائق هذه المرحلة يشير إلى غير ذلك، ويؤكد أن عطاء المفكرين المسلمين -وإن مرّ بمد وجزر- فإنه تواصل عبر الأحقاب الزمنية المختلفة".

ومن الكتب التي أصدرتها مكتبة الإسكندرية في إطار هذه السلسلة "مقاصد الشريعة الإسلامية" لمؤلفه محمد الطاهر بن عاشور، و"دفاع عن الشريعة" لمؤلفه علال الفاسي، و"طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد" لمؤلفه عبد الرحمن الكواكبي، و"الإسلام دين الفطرة والحرية" لمؤلفه عبد العزيز جاويش، و"الحياة الروحية في الإسلام" لمؤلفه محمد مصطفى حلمي، و"المرأة والعمل" لمؤلفته نبوية موسى.

وأصدرت المكتبة أيضا كتاب "المدرسة الإسلامية" لمؤلفه محمد باقر الصدر، و"العودة إلى الذات" لمؤلفه علي شريعتي، و"تمهيد لتاريخ الفلسفة الإسلامية" لمؤلفه مصطفى عبد الرازق، و"امرأتنا في الشريعة والمجتمع" لمؤلفه الطاهر الحداد و"تجديد الفكر الديني في الإسلام" لمؤلفه محمد إقبال.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

دعا مؤتمر التراث القبطي في أفريقيا، الذي اختتم أعماله مساء أمس الاثنين في مكتبة الإسكندرية، إلي ضرورة الحفاظ والاهتمام بالتراث المصري ودوره المحوري لتدعيم الروابط الحضارية والتاريخية الوثيقة التي تربط مصر بامتدادها القاري.

اختتم المؤتمر الدولي السادس للتكنولوجيا الحيوية (بيوفجين 2012) الذي نظمته مكتبة الإسكندرية بالتعاون مع أكاديمية العلوم للعالم النامي للباحثين الشباب على مدى أربعة أيام تحت عنوان "العلوم الحياتية الجديدة.. الربط بين العلوم والمجتمع".

أعلنت مكتبة الإسكندرية اليوم الأربعاء أنها تشارك في موسوعة الحياة التي تجاوز حجمها المليون صفحة وتضم معلومات وصورا توثق الأنواع المختلفة للكائنات الحية حول العالم.

قالت مكتبة الإسكندرية إن عددا من الفنانين التشكيليين الروس يقومون حاليا بحملة إبداعية لرسم معالم مصرية، على أن تعرض لوحاتهم في معرض "مصر بعيون الفنانين الروس" في عدة مدن روسية ومكتبة الإسكندرية يوم 10 ديسمبر/كانون الأول القادم.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة