الأخوان كوين يترأسان لجنة تحكيم مهرجان كان

صورة للجنة التحكيم في الطبعة الـ67 لمهرجان كان السينمائي الدولي (أسوشيتد برس)
صورة للجنة التحكيم في الطبعة الـ67 لمهرجان كان السينمائي الدولي (أسوشيتد برس)

يعتزم المخرجان والمنتجان الأميركيان إثان وجويل كوين ترؤس لجنة تحكيم مهرجان كان السينمائي الدولي في دورته الـ68 هذا العام.

وأعلنت الجهة المنظمة للمهرجان في فرنسا اليوم الثلاثاء على صفحتها على الإنترنت أنها المرة الأولى في تاريخ المهرجان التي تحصل فيها لجنة التحكيم على رئيسين.

ونقل الموقع عن الأخوين كوين قولهما إن ترؤس لجنة تحكيم مهرجان كان شرف خاص، ولا سيما أنهما لم يتوليا رئاسة لجنة تحكيم من قبل.

وستبدأ فعاليات مهرجان كان في مايو/أيار المقبل.

وحصل الأخوان كوين من قبل على جوائز سابقة من مهرجان كان، بينها الجائزة الكبرى للجنة التحكيم عن فيلم "داخل لوين ديفيس" عام 2013.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أعلنت إدارة مهرجان كان السينمائي أن المخرج الأميركي ستيفن سبيلبرغ سيرأس لجنة تحكيم الدورة 66 للمهرجان في الفترة من 15 إلى 26 مايو/أيار المقبل، ويعد سبيلبرغ أحد أكثر صناع السينما شهرة في هوليود وأنجز عددا من الأفلام المهمة ونال عدة جوائز أوسكار.

يمثل ابن مدينة الناصرة المخرج هاني أبو أسعد بفيلمه الجديد “عمر” السينما الفلسطينية في مهرجان كان السينمائي ضمن فعالية “نظرة ما”. ويعد الفيلم الأول من نوعه الذي ينجز بطاقم فلسطيني، وإنتاج فلسطيني كامل، في إنجاز سينمائي طموح لصاحب “الجنة الآن”.

تفتتح غدا الدورة 67 من “مهرجان كان”، حيث يعرض أهم الأحداث السينمائية بالعالم، والمهرجان ليس فقط لعرض الأفلام بل مناسبة لإجراء المناقشات حول طبيعة الفن السينمائي المتغيرة وأشكال تطوره.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة