تنديد بمنع حضور ملص مهرجان الإسماعيلية

مصر وبولندا من أبرز الفائزين بجوائز المهرجان (الجزيرة)
مصر وبولندا من أبرز الفائزين بجوائز المهرجان (الجزيرة)

استنكر سينمائيون مصريون أمس الأحد منع السلطات المصرية المخرج السوري محمد ملص من دخول البلاد، حيث كان معلنا أنه سيتولى رئاسة لجنة تحكيم مسابقة الأفلام التسجيلية في مهرجان الإسماعيلية الدولي السابع عشر للأفلام التسجيلية والقصيرة الذي افتتح الثلاثاء الماضي.

وأعلن المهرجان في وقت مبكر الشهر الماضي أن ملص سيترأس لجنة التحكيم في المهرجان، إضافة إلى تكريمه وعرض فيلميه "المنام" و"فوق الرمل تحت الشمس".

وقال السينمائيون في بيان إنهم "ينددون بقرار السلطات منع المخرج السوري الكبير محمد ملص من دخول مصر لأسباب غير معلنة رغم اختياره رئيسا للجنة تحكيم مسابقة الأفلام التسجيلية في المهرجان الذي تقيمه وزارة الثقافة".

وتابع البيان أن الموقعين يرفضون "عودة أساليب المنع وتقييد الحريات تحت أي دعاوى ومبررات".   

جوائز
وفاز الفيلم المصري "موج" بجائزة أفضل فيلم تسجيلي طويل، كما نال فيه فيلمان من بولندا جائزتي أفضل عمل تسجيلي قصير وروائي قصير.

وفيلم "موج" الذي أخرجه المصري أحمد نور يقدم جانبا مما جرى في مدينة السويس خلال الاحتجاجات الشعبية الحاشدة التي أسقطت حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، حيث كانت السويس "الشرارة الأولى التي أشعلت الثورة"، كما جاء في دليل المهرجان.

وفاز الفيلم التسجيلي الطويل "حبيبي يستناني عند البحر" للفلسطينية ميس دروزة بجائزة لجنة التحكيم. والفيلم إنتاج فلسطيني أردني قطري ألماني مشترك.

وعرض المهرجان ستين فيلما منها 48 فيلما تنافست في أربعة أقسام هي التسجيلي الطويل والتسجيلي القصير والروائي القصير وأفلام الرسوم المتحركة.

وينال مخرج أفضل فيلم في كل قسم ثلاثة آلاف دولار، أما مخرج الفيلم الفائز بجائزة لجنة التحكيم فيحصل على ألفي دولار.

وفاز الفيلم البولندي "جوانا" بجائزة أفضل عمل تسجيلي قصير، وهو من إخراج أنيتا كوباتش،  وفاز في المسابقة نفسها الفيلم الإسباني "زيلا تروفك" إخراج أسيير ألتونا بجائزة لجنة التحكيم.

وفي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، فاز الفيلم البولندي "فلورا وفاونا" من إخراج بيوتر ليتفين بجائزة أفضل عمل، في حين نال جائزة لجنة التحكيم الفيلم المصري "ألف رحمة ونور" لدينا عبد السلام.

وفي مسابقة أفلام الرسوم المتحركة فاز الفيلم السويسري "الكشك" من إخراج أنيت ميليس بجائزة أفضل فيلم، وذهبت جائزة لجنة التحكيم للفيلم الفنلندي "الكعب العالي عال" من إخراج كريستر لندستروم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

يشهد مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة الذي يبدأ يوم 27 سبتمبر/أيلول القادم مشاركة 71 دولة من بينها 11 دولة عربية. وتضم فعاليات المهرجان التي تستمر خمسة أيام، أربع مسابقات هي الأفلام الروائية القصيرة والتسجيلية الطويلة والقصيرة والرسوم المتحركة.

رثى عدد من كبار النقاد والمخرجين المشاركين في مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية ما وصل إليه حال السينما المصرية. وقال أحد النقاد إنه لم يعد يجد شيئا من تلك المعاني التي عايشها في الأغنية والأفلام القديمة في مثيلاتها الحديثة.

أثار فيلم تسجيلي فرنسي ينتقد الرئيس الأميركي إعجاب الحاضرين في افتتاح مهرجان الأفلام التسجيلية بمدينة الإسماعيلية بمصر. وأجمع النقاد على أن الفيلم أكثر عمقا من فيلم (فهرنهايت 11/9) لاعتماده بصورة أساسية على كشف حقائق وليس انطباعات شخصية.

اختتمت مساء أمس في مدينة الإسماعيلية في مصر الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة. وفازت فرنسا بثلاث جوائز ومصر وأستونيا بجائزتين لكل منهما، في حين فازت كل من الأرجنتين وروسيا والمكسيك وبلجيكا بجائزة واحدة لكل منها.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة