مشاهير أميركا يشهدون جنازة الروائية مايا أنجلو

الروائية والشاعرة مايا أنجلو أدانت سياسة التمييز العنصري في كتاباتها (أسوشيتد برس)
الروائية والشاعرة مايا أنجلو أدانت سياسة التمييز العنصري في كتاباتها (أسوشيتد برس)

حضر عدد من المشاهير حفل تأبين الشاعرة والكاتبة وداعية حقوق الإنسان الأميركية مايا أنجلو في نورث كارولينا أمس السبت، بينهم سيدة الولايات المتحدة الأولى ميشيل أوباما والرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون.

وتوفيت مايا أنجلو في 28 مايو/أيار الماضي عن 86 عاما، وتشتهر بسيرتها الذاتية التي نشرتها عام 1969 وتحمل عنوان "إني أعرف لماذا يغرد الطائر الحبيس في قفصه" وتحدثت فيها عن نشأتها في جنوب الولايات المتحدة حيث شاعت سياسة الفصل العنصري.

واشتهرت الكاتبة بمواهبها المتعددة كممثلة مسرح وداعية لحقوق الإنسان ومغنية وراقصة ومخرجة سينمائية وكاتبة مسرح.

وأثنى كلينتون في كلمة الرثاء على مايا أنجلو لإيمانها بقيم الكرامة والحب والرحمة، وتحدث عن الفترة التي كانت فيها أنجلو لا تستطيع الكلام في طفولتها.

وكانت مايا أنجلو كتبت وتلت مقطوعة شعرية بعنوان "على نبض الصباح" في حفل تنصيب كلينتون رئيسا للولايات المتحدة عام 1993.

وحضر عدد من المشاهير حفل التأبين بينهم المذيعة الشهيرة أوبرا وينفري والممثلة سيسلي تايسون، حيث قامت صديقتهما بتدريسهما في جامعة ويك فورست في ونستونسالم بنورث كارولينا حيث ظلت الراحلة تتولى التدريس هناك منذ عام 1982 في مجال الدراسات الأميركية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

نزل آلاف السويديين أمس الأحد إلى شوارع العاصمة أستوكهولم في مسيرة مناهضة للعنصرية، في خطوة تعد تحديا لمنظمة النازيين الجدد، الذين هاجموا مسيرة صغيرة مماثلة الأسبوع الماضي وألقوا على المتظاهرين مواد متفجرة وقناني وطعنوا اثنين منهم.

قدمت لجنة القضاء على التمييز العنصري -وهي هيئة تابعة للأمم المتحدة ومسؤولة عن ضمان إزالة جميع الإجراءات العنصرية- الثلاثاء تقريراً حاداً بشأن الميز العنصري في بلجيكا.

تبقى إشكالية العنصرية والنضال للمساواة موضوعا مثيرا بالسينما الفرنسية، لا سيما في ظل تشكّل جيل من السينمائيين من ذوي الأصول المغاربية، جعلوا من الفن السابع واجهة لتمجيد ذاكرة آبائهم وتذكير فرنسا بمكوناتها السياسية والاجتماعية والثقافية بأن المساواة ما زالت حلما بعيد المنال.

يوثق أستاذ التصوير كين بادي بمعرض في جامعة برايتون بعنوان" لافتات على مدينة تكافح العنصرية" واقع الأحداث بالمدينة المعروفة بتنوعها الثقافي، ليظهر رفض الأهالي العنصرية والحركات المحرضة على الكراهية.

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة