بداية التقديم لجائزة الطيب صالح للإبداع الكتابي

مجلس الأمناء أجاز في اجتماعه إدخال الشعر في مسابقة هذا العام (الجزيرة)
مجلس الأمناء أجاز في اجتماعه إدخال الشعر في مسابقة هذا العام (الجزيرة)

محمد نجيب محمد علي-الخرطوم

أعلن مجلس أمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي عن بداية التقديم لمنافسات الدورة الخامسة ابتداء من اليوم الأول من يونيو/حزيران الجاري وحتى العاشر من سبتمبر/أيلول القادم.

وأكد الأمين العام للجائزة مجذوب عيدروس للجزيرة نت أن الاجتماع قد أجاز التقرير الختامي للدورة الرابعة بعد مناقشته، وأضاف أن المجلس قد أجاز أيضا توصيات المجلس السابق ومن ضمنها إدخال الشعر في مسابقة هذا العام.

ويرى مراقبون للشأن الثقافي أن إدخال الشعر في مسابقة ارتبطت بالسرد القصصي والروائي والمسرحي إضافة كبيرة للمسابقة ولأعداد المشاركين من مختلف الأعمار والأقطار من الشعراء.

وكان عيدروس قد أوضح أن شروط الشعر تتضمن ألا يكون قد نشر من قبل في ديوان، وأن تكون المشاركة باللغة العربية الفصحى مع الأخذ في الاعتبار الانفتاح لكل التيارات الشعرية من كلاسيكية وتفعيلة ونثرية.

وأشار الأمين العام للجائزة إلى أن الفعاليات الثقافية ستركز على الدراسات النقدية التي تتناول الأعمال الفائزة في الدورات السابقة.

وشهد هذا العام خروج شخصيات من مجلس الأمناء على رأسهم البروفيسور عبد الله علي إبراهيم والصحفية والطبيبة ناهد محمد الحسن والمسرحي مكي سنادة والأستاذ عادل الباز -رئيس تحرير صحيفة الرأي العام- ودخول الشاعر عالم عباس. وكان المجلس في إعلانه قد أشاد بالمجهودات الكبيرة للإخوة الذين غادروا المجلس لأسباب مختلفة.

كما تميز اجتماع هذا العام بغياب البروفيسور علي شمو -رئيس مجلس الأمناء- لأسباب صحية.

الجدير بالذكر أن الدورة السابقة شهدت فوز الكاتبة السورية توفيقة خضور في مجال الرواية عن نصها "سأعيد إنجاب القمر"، كما فاز القاص المصري أشرف الشربيني في القصة القصيرة بمجموعته "الوفاة السعيدة لعبده الحلاق"، وفي المسرح فاز المسرحي المغربي زكريا أبو ماريا بالجائزة الأولى عن مسرحيته "موسم العودة من الشمال".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

عقد مجلس أمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي لقاء مع نخبة من أهل الثقافة والإعلام بالخرطوم لاستعراض تقارير التحكيم النهائية لفروع الجائزة والإعلان عن بدء فعاليات الدورة الثالثة، والتي تجري هذا العام يومي 21 و22 فبراير/شباط، حيث ستعلن النتائج النهائية للجائزة.

كشف رئيس مجلس أمناء جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي، الخبير الإعلامي علي شمو، أن الجائزة تهدف لاستيعاب البعد الأفريقي في مسابقاتها المختلفة خلال هذه الدورة، وأن محور ندوتها العلمية الرئيسية يأتي هذا العام بعنوان "صورة الآخر في السرد العربي والأفريقي".

فاز الروائي القاص أحمد المصطفى الحاج "بجائرة مسابقة الطيب صالح" للإبداع الروائي عن روايته "كنداكيس ستنا بت عجيل"، ونال الروائي الشاب عمر الفاروق نور الدايم الجائزة التقديرية عن روايته "الفاني". وكان الفاروق قد أثار ضجة جراء منع توزيع روايته الأولى "قارعة الذات".

أعلنت لجنة جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي في اختتام فعاليات الدورة الرابعة للجائزة أمس الخميس قائمة الفائزين في مجالات الرواية والقصة القصيرة والكتابة المسرحية، وأحرزت الكاتبة السورية توفيقة خضور الجائزة الأولى في الرواية عن عملها "سأعيد إنجاب القمر".

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة