"الأستاذ الكبير" يفتتح مهرجان برلين

 
يبدأ مهرجان برلين السينمائي الدولي (برلينالي) اليوم الخميس فعاليات دورته الـ63 بعرض الفيلم الدرامي "ذا غراند ماستر" (الأستاذ الكبير) للمخرج الصيني وونج كار واي، ويتنافس 19 فيلما للحصول على جائزة الدب الذهبي لأفضل فيلم، في حين سيتم عرض 404 أفلام في كافة فعاليات المهرجان الذي يعد الأكبر في العالم.

وتدور أحداث فيلم الافتتاح خلال ثلاثينيات القرن الماضي في الصين حول حياة معلم الفنون القتالية ييب مان، وهو الذي درب بروس لي. ويشارك في بطولة الفيلم توني ليونج شيو واي وزهانج زيزي. وقد استغرقت صناعة الفيلم ثلاثة أعوام. وسيعرض الفيلم ضمن خمسة أفلام تعرض خارج المسابقة الرسمية.

وقد اختارت إدارة المهرجان وونج لي (54 عاما) ليترأس لجنة التحكيم بالمهرجان والمؤلفة من سبعة أعضاء، من بينهم المخرجة الدانماركية سوزان بير والمصورة الأميركية إيلن كوراس والمخرجة والمنتجة اليونانية أتينا راشيل تسانجاري.

وسيتنافس على الفوز بالدب الذهبي والفضي 19 فيلما منها 17 فيلما تعرض لأول مرة٬ في حين يشارك أكثر من 400 فيلم في فئات مختلفة في مسابقات بانوراما٬ والمنتدى٬ والجيل٬ ومستقبل السينما الألمانية٬ والأفلام القصيرة٬ والتراث٬ وتكريم مسيرة حياة، إلى جانب تنظيم مباراة خاصة بمواهب "برلينالي" لصناع الفيلم الشباب من شتى أنحاء العالم.

ومن المتوقع أن يحضر حفل افتتاح المهرجان مات ديمون حيث سيعرض له  فيلم "برومسيد لاند" (الأرض الموعودة) للمخرج جوس فان سانت، بالإضافة للممثل جود لو الذي يشارك في فيلم الإثارة "سايد إيفيكتس" (آثار جانبية) للمخرج ستيفن سودربيرج.

كما من المقرر أن تحضر حفل افتتاح المهرجان النجمات الفرنسيات جولييت بينوش وإيزابيل هوبيريت وكاثرين دينيف. وسيجري أيضا عرض الفيلم الإيراني "بردة" (الستارة المغلقة) للمخرج جعفر بناهي الذي منعته السلطات الإيرانية من الإخراج. وقد تعاون جعفر في هذا الفيلم مع السيناريست كامبوزيا باتروفي.

وتتمثل المشاركة الألمانية للفوز بالدب الذهبي عن أفضل فيلم عبر فيلم "الذهب" للمخرج توماس أرسلان مع الممثلة نينا هوس في دور البطولة.

وتتميز هذه الدورة بإضافة فقرة جديدة "أصل" وهي مخصصة للأفلام المروية عن حكايات السكان الأصليين في شتى أنحاء العالم٬ حيث سيجري عرض أفلام روائية ووثائقية وقصيرة لتكون بمثابة حجر الأساس لصناعة الأفلام المتعلقة بالسكان الأصليين.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يبدأ مهرجان برلين للسينما عروضه الخميس بمشاركة 400 فيلم لكبار النجوم خلال العروض التي تستمر حتى 15 فبراير/ شباط الحالي. وأكد مدير المهرجان أن هذه الدورة سيطغى عليها الطابع السياسي الذي درجت عليه هذه التظاهرة.

بعد مضي نحو أربعة أعوام على الكشف عن فضيحة سجن أبو غريب بالعراق وحجم الإذلال والانتهاكات التي تعرض لها المسجونون العراقيون، وجدت المأساة طريقها إلى شاشات السينما حيث شهد مهرجان برلين السينمائي عرضا لفيلم وثائقي أميركي عن السجن.

نال الفيلم البيروفي "حليب الأسى" جائزة الدب الذهبي لمهرجان برلين السينمائي الدولي في دورته التاسعة والخمسين، في حين حصل المخرج الإيراني أصغر فارهيدي على جائزة أفضل مخرج. كما حصل الممثل المالي سوتيجي كويات والممثلة الهولندية بيرجيت مانشيماير على جائزتي الدب الفضية.

فاز فيلم (في هذا العالم) للبريطاني مايكل وينتربوتوم بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي الثالث والخمسين الذي اختتم أمس, ويروي الفيلم المعاناة المؤلمة لشابين من اللاجئين الأفغان, كما تقاسمت البطلات الثلاث لفيلم (الساعات) نيكول كيدمان وجوليان مور وميريل ستريب جائزة الدب الفضي.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة