فنانو الأردن يطالبون برحيل وزير الثقافة

 
صعد الفنانون الأردنيون اليوم الاثنين من تحركهم ضد الحكومة ووزير الثقافة صلاح جرار، وطالبوا برحيله، وتوعدوا الحكومة بالتظاهر غدا أمام رئاسة مجلس الوزراء بالتزامن مع جلسة مجلس الوزراء المقررة.

وتجمع العشرات من الفنانين حول المركز الثقافي الملكي، حيث كان وزير الثقافة صلاح جرار موجودا ليشارك في المؤتمر الوطني للثقافة. ولم يتمكن الوزير من مغادرة المركز لخشيته من أن يقوم الفنانون باعتراض موكبه.

وافترش الفنانون وسط الشارع المحاذي للمركز الثقافي الملكي، مما أدى إلى أزمة مرورية حادة أثرت على المناطق القريبة. وهتف الفنانون ضد الحكومة ووزير الثقافة، وطالبوا برحيله هاتفين "يا وزير إصحى إصحى مين يلي على رأسه بطحة" و"يا وزير الثقافة ما أنت قد الثقافة".

وطالب الفنانون جرار بمغادرة المركز الثقافي الملكي، باعتبار أن الفنانين والمثقفين هم من قام بتشييده منذ تأسيسه. وتوعد الفنانون الحكومة بالتظاهر غدا أمام رئاسة مجلس الوزراء بالتزامن مع جلسة مجلس الوزراء المقررة.

وكانت مواجهة كلامية حامية جرت أمس الأحد بين جرار ونقيب الفنانين حسين الخطيب على هامش كلمة ألقاها الوزير في المؤتمر الوطني للثقافة الذي استضافه المركز الثقافي الملكي اعتبرها الفنانون إساءة لهم.

وأشار الوزير في المؤتمر إلى أن الشكوى ولطم الخدود على سوء الوضع وتراجع المجال الثقافي لن تغني شيئا، وأنه من الأجدى تقديم مقترحات ومشاريع ومبادرات تمكن الثقافة من تجاوز مشكلاتها ووضعها في خدمة التنمية والتقدم.

كما وصف الفنان جميل عواد في كلمته المؤتمر بأنه فاشل وغير شرعي ويسعى إلى تزوير الحقائق وتكريس الانحراف، متسائلا عن سبب عقد المؤتمر في وقت يعتصم فيه الفنانون منذ 22 يوما، وعدم توجيه دعوة لهم للمشاركة.

يذكر أن نقابة الفنانين الأردنيين -التي تضم أكثر من 950 فنانا وفنانة- تطالب بإقرار استكمال إخراج الشركة الأردنية للإنتاج الفني، وضرورة تفعيل دور مؤسسة الإذاعة والتلفزيون، وشمول الفنان الأردني وأسرته بالتأمين الصحي الشامل وتعديل الاسم الوظيفي للمهن الفنية، ومنح أرض للإسكان دعماً لصندوق إسكان الفنانين، وإنشاء فرقة وطنية للمسرح وأخرى للموسيقى.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

بمشاركة حوالي 150 مثقفا يمثلون مختلف الطيف السياسي، نظم التجمع الثقافي الأردني مساء الخميس اعتصاما أمام رابطة الكتاب الأردنيين وسط العاصمة الأردنية عمان استنكارا لتصريحات رئيسها الدكتور موفق محادين المؤيدة للنظام السوري.

هدد الفنانون الأردنيون بالإضراب عن الطعام احتجاجا على تجاهل مطالبهم، وذلك بعد أن دخل اعتصامهم يومه الثامن من أجل إقرار جملة من المطالب المادية والمعنوية، وقالوا إن موظفي الديوان الملكي قطعوا الاتصالات معهم.

صعّد الفنانون الأردنيون من تحركهم ضد الحكومة وتظاهروا بالقرب من المدرج الروماني الأثري وسط العاصمة عمان، وهددوا بنقل اعتصامهم قرب الديوان الملكي، وذلك احتجاجا على تجاهل مطالبهم بتحقيق العدالة الاجتماعية.

شهدت الجلسة الأولى للمؤتمر الوطني للثقافة الذي انطلقت فعالياته اليوم بعمان تحت شعار “الثقافة والمتغيرات” مداخلات حادة وتوترا وانسحابات. ووصف الفنان جميل عواد المؤتمر بأنه فاشل وغير شرعي ويسعى إلى تزوير الحقائق وتكريس الانحراف، كما طالب فنانون باستقالة وزير الثقافة.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة