عادل إمام يطعن في حكم بسجنه


قال محامي الممثل الكوميدي عادل إمام اليوم الأربعاء إن موكله سيطعن في حكم محكمة مصرية بسجنه ثلاثة أشهر بتهمة الإساءة للإسلام في أفلامه ومسرحياته.

وقال المحامي صفوت حسين لرويترز "سيطعن الأستاذ عادل إمام لإلغاء الحكم الذي صدر على أسس قانونية خاطئة"، وأضاف قائلا "أفلام موكلي حصلت على ترخيص من الرقابة على المصنفات الفنية قبل عرضها ولم تمنع". وإذا رفض الطعن فسيكون على إمام تنفيذ حكم السجن.

وكان المحامي المصري عسران منصور أقام دعوى قضائية طالب فيها بمحاكمة عادل إمام بتهمة ازدراء الأديان واحتقار مظاهر التدين من إطلاق اللحية وارتداء الحجاب في عدد من أعماله الفنية، فأصدرت محكمة الجنح حكما غيابيا بالحبس ثلاثة أشهر مع الشغل والكفالة، قبل أن يطعن عادل إمام على الحكم السابق، نافيا مسؤوليته المباشرة كون تلك الأعمال أجيزت رقابيا، لكن المحكمة عادت وحكمت بتأييد الحكم.

ونددت منظمة العفو الدولية بالحكم، وقالت المنظمة غير الحكومية ومقرها في لندن إن "عادل إمام والمخرجين الخمسة (للأفلام التي مثل فيها والملاحقين في قضية ثانية) يجب ألا يعاقبوا لتعبيرهم عن الرأي سلميا".

وسبق للنجم الكوميدي الشهير (71 عاما) أن دخل في نزاعات قضائية مع إسلاميين اعتبروا أن في أعماله تشهيرا بالإسلام.

ومثل عادل إمام في أكثر من 100 فيلم و10 مسرحيات لاقت رواجا كبيرا في العالم العربي، وذلك لطابعها الساخر والناقد.

وهو يشغل منذ العام 2000 منصب سفير للنوايا الحسنة لدى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال نجم الكوميديا المصرية عادل إمام لوكالة الصحافة الفرنسية إن حكما صدر ضده بالحبس ثلاثة أشهر بتهمة الإساءة إلى الإسلام، مع دفع غرامة قدرها ألف جنيه مصري (حوالي 160 دولارا).

أثار الحكم الذي أصدرته محكمة مصرية بمعاقبة الفنان عادل إمام بالحبس لمدة ثلاثة أشهر وغرامة ألف جنيه بدعوى إساءته للدين الإسلامي في أعماله الفنية، مخاوف الفنانين على مستقبل الفن. ورأى بعضهم أن هذا الحكم قد يكون بداية لهجمة على حرية الإبداع.

أيدت محكمة مصرية الثلاثاء حكما سابقا بحبس الممثل المصري عادل إمام ثلاثة أشهر بتهمة الإساءة للإسلام في بعض أعماله السينمائية والمسرحية، وأثار الحكم دهشة مثقفين مصريين أعلنوا تضامنهم معه.

أعلن الممثل المصري عادل إمام أنه يفكر جدياً في تقديم جزء ثان من مسرحية الزعيم، التي عُرضت بالقاهرة وعدد كبير من المسارح الرئيسية بعدد من الدول العربية بداية من أواخر التسعينيات من القرن الماضي ولمدة تجاوزت سبع سنوات.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة