"أفاتار" يحصد الجوائز والإيرادات

مخرج الفيلم (يمين) يتسلم الجائزة مع المنتج جون لانداو (الفرنسية)

حصد فيلم الخيال العلمي "أفاتار" أبرز جوائز مهرجان غولدن غلوب السابع والستين لعام 2010 بينما يستمر في تربعه على قمة إيرادات السينما الأميركية للأسبوع الخامس على التوالي، مما عزز من فرصه في الحصول على جوائز أوسكار هذا العام.
 
فقد فاز أفاتار بجائزة غولدن غلوب "الكرة الذهبية" كأفضل فيلم درامي، وحصل مخرجه الأميركي جميس كاميرون على جائزة أفضل مخرج.
 
وأشاد الجميع بالفيلم باعتباره علامة سينمائية فارقة لاستخدامه أحدث الكاميرات ثلاثية الأبعاد وتقنية رصد الحركة (موشن كابتشر) التي كان لكاميرون نفسه دور أساسي في المساعدة على تطويرها.
 
وقال كاميرون بعد استلامه الجائزة في بيفرلي هيلز بولاية كاليفورنيا الأميركية مساء أمس الأحد إن "هذه أفضل وظيفة في العالم"، وأضاف أن "ما نفعله هو صنع ترفيه من أجل جمهور عالمي، وهذا ما تعنيه غولدن غلوب".
 
وتزامن فوز الفيلم بهاتين الجائزتين مع استمرار تربعه على قمة إيرادات السينما الأميركية للأسبوع الخامس على التوالي حيث حصد هذا الأسبوع 41.3 مليون دولار من عرضه في دور السينما الأميركية، يضاف إليها 125 مليون دولار من إيرادات دور السينما في أنحاء العالم.
 
ولم يعد يفصل الفيلم الذي تكلف إنتاجه ثلاثمائة مليون دولار سوى مائتي مليون دولار ليتجاوز الإيرادات القياسية التي حققها فيلم "تيتانيك"، الذي أخرجه كاميرون أيضاً سنة 1997، وبلغت إيراداته 1.8 مليار دولار.
 
وتدور أحداث الفيلم حول إرسال أحد أفراد مشاة البحرية المصاب بالشلل إلى كوكب فريد من نوعه يدعى "باندورا" في مهمة استثنائية يؤديها من خلال انتقاله ذهنياً إلى جسد أحد مواطني الكوكب العمالقة، إلا أن الشعور بالتمزق يصيب بطل الفيلم بين اتباع أوامره وحماية العالم الذي بات يشعر أنه وطنه.
 
داوني جي آر نال جائزة أفضل ممثل كوميدي عن دوره بفيلم شارلوك هولمز (الفرنسية)
الجوائز الأخرى
أما عن جوائز المهرجان الأخرى فقد حصل الممثل جيف بريدجز على جائزة أفضل ممثل في عمل درامي عن دوره في فيلم "قلب مجنون"، وحصلت الممثلة ساندرا بوولك على جائزة أفضل ممثلة في عمل درامي عن دورها في فيلم "الجانب المظلم".
 
وحصل فيلم ذي هانغ أوفر على جائزة أفضل فيلم كوميدي أو موسيقي، بينما حاز الممثل روبرت داوني جي آر على جائزة أفضل ممثل في عمل كوميدي عن دوره في فيلم شارلوك هولمز وحصدت النجمة ميريل ستريب جائزة أفضل ممثلة في عمل كوميدي عن دورها في فيلم "جولي وجوليا".
 
ونال جائزة أفضل ممثل مساعد الممثل كريستوف والتز عن دوره في فيلم "فرقة مغمورة"، وجائزة أفضل ممثلة مساعدة الممثلة مونيك عن دورها في فيلم الدراما السوداء "ثمين".
 
وفاز جايسون ريتمان وشيلدون تيرنر بجائزة أفضل سيناريو عن فيلم "عاليا في السماء"، كما حصد فيلم "عاليا" جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة، بينما نال الفيلم الألماني "الشريط الأبيض" جائزة أفضل فيلم أجنبي.
 
ويذكر أن جوائز غولدن غلوب يمنحها حوالي تسعين عضوا برابطة الصحافة الأجنبية بهوليود، وهي تعد ثاني أهم جوائز سينمائية في الولايات المتحدة بعد جوائز الأوسكار، وتعد مؤشراً للأفلام التي ستواصل المشوار للفوز بجوائز الأوسكار في مارس/آذار المقبل.
المصدر : وكالات