السياسة تلقي بظلالها على معرض كتاب بطرابلس اللبنانية

الإقبال كان كبيرا على جناح فلسطين (الجزيرة نت)

نقولا طعمة-طرابلس

بدأ في طرابلس اللبنانية المعرض السنوي الـ34 للكتاب الذي تقيمه الرابطة الثقافية في صالات معرض رشيد كرامي الدولي, ويستمر أسبوعين.
 
قباني في الوسط وإلى يمينه رئيس الرابطة أمين عويضة يتفقد أجنحة المعرض (الجزيرة نت)
ورافق الإعداد للمعرض -الذي انطلق أمس ويرعاه رئيس الوزراء فؤاد السنيورة- جدل بسبب تأثير أحداث مخيم النهر البارد, حيث اعتمدت صالات المعرض مكانا لتخزين المعونات, لكن إعادة عائلات كثيرة إلى المخيم ساهمت في حلحلة الإشكال، فنجح المنظّمون في تحضير المعرض في الوقت القصير الذي أتيح لهم.
 
ظلال السياسة
يقول منظّم المعرض أمين سرّ الرابطة الثقافية رامز فرّي للجزيرة نت إن أجواء الأزمة اللبنانية انعكست سلبا على مشاركة دور النشر بشكل مباشر وواسع، فاقتصرت على ثمانين دارا.
 
سبب آخر حسب رامز فري نتائج معرض الكتاب العربي في بيروت التي لم تشجّع دور النشر البيروتيّة على الحضور إلى طرابلس، واكتفت بتكليف مكتبات ودور نشر في المدينة بتمثيلها في المعرض الذي غابت عنه فرنسا وشاركت فيه كوبا لأول مرة.
 
ويصف رئيس الرابطة أمين عويضة للجزيرة نت المعرض بـ"موقف وطني، وطموح فكريّ بالنسبة لنا"، في منطقة تتهدّدها "ثقافة الفوضى البنّاءة", ويتحدث عن أسماء كبيرة غابت بسبب "الوضع الأمني والسياسي غير المستقرّ.
 
بلد "مميز"
وتحدث وزير الثقافة اللبناني خالد قباني في الافتتاح عن الأزمة السياسية في بلد قال إنه مميز "يستحق أن تجتمع إرادتنا على إنقاذه، وإخراجه من محنته لكي نستحقه".

واحتلّت أجنحة الكتب ثلث مساحة المعرض البالغة 12 ألف متر مربع، بحسب فري، لتردّد دور النشر في المشاركة المباشرة, وتوزّعت بقية المساحة على أجنحة جامعات ومدارس وجمعيّات ثقافية وأهليّة محليّة ومعروضات تجاريّة لوسائط إلكترونيّة على صلة بالحاسوب، ومشتقاته ووسائل إعلام.
 
وكان الإقبال الأكبر على جناح دولة فلسطين، واهتم كثيرون بجناح الأسير يحيي سكاف ومعلقات مخصصة له، وللأسرى في السجون الإسرائيلية، ومنها بوستر "أنتم أحرار رغم أنوف السجّان" و"أم الأسير رحلت ولم ترحل قضيته".
 
معرض لرسامة الكاريكاتير رلى حميد (الجزيرة نت)
وعرضت فنانة الكاريكاتير رلى حميد، لوحات تظهر إحداها أن الحقد الصهيوني تراث وليس كرها عابرا، وتنتقد أخرى موقف المرتشين في الانتخابات "اللي معو نحنا معو".

أنشطة يومية
وترافق المعرض يوميا محاضرات، وندوات وأمسيات شعر وأنشطة فنيّة متنوّعة من التراث وتواقيع كتب, وستشهد الفعاليّات إطلاق مجمّع فيحاء الثقافة والفنون لتجمّع الهيئات الثقافية.
 
ويقام يوم شبابي من أجل الحوار تتخلله كلمات للشباب، واحتفال فني، وجدارية عن الموضوع.
 
وأبرز المحاضرات "ورشة المرأة والعمل العام"، و"أسس علم التغذية في القرآن الكريم" للدكتور جميل الدويك من الأردن. 
المصدر : الجزيرة