بيع لوحة رسمها تشرشل في المغرب بـ420 ألف دولار

 
بيعت لوحة بريشة رئيس وزراء بريطانيا أثناء الحرب العالمية الثانية ونستون تشرشل مقابل 420 ألف دولار في مزاد نظمته دار بونهامز للمزادات في نيويورك لمشتر لم يكشف النقاب عن اسمه شارك في المزاد عبر الهاتف بعد مزايدة قصيرة.
 
ويطلق على اللوحة التي رسمها تشرشل من شرفته في فندق في مراكش حيث كان يمضي عطلة في العام 1935 اسم "غروب الشمس فوق جبال أطلس".
 
ولا يعتبر ثمن هذه اللوحة مرتفعا مقارنة مع لوحتين سابقتين لتشرشل بيعتا العام الماضي إحداهما كانت عن المغرب كذلك وقد بيعت بحوالي مليون دولار، أما الثانية فكانت لوحة كبيرة لمنزله "تشارتويل" وبيعت بأكثر من مليوني دولار.
 
وكان تشرشل بدأ الرسم عام 1915 لتخفيف نوبات الاكتئاب التي كانت تصيبه، وقد قالت ابنته ماري سواميس ذات مرة بأن أباها كان يلجأ في تلك الأوقات إلى "لحظات من الهدوء وسط جلبة الحرب وضغوطها".
 
وأكد الخبير في دار "بونهامز مالكولم ووكر" أن هذه اللوحة التي استخدمت فيها الألوان الزيتية الساطعة هي أكثر أعمال تشرشل النابضة بالحياة، وقد سبق لدار بونهامز أن قدرت ثمنها بما بين 400 و600 ألف دولار.
 
ويذكر أن تشرشل عاد إلى المغرب لرؤية نفس مشهد الجبال مرة ثانية عام 1943 بعد مؤتمر الدار البيضاء أثناء الحرب العالمية الثانية ولكن بصحبة الرئيس الأميركي الأسبق فرانكلين روزفلت.
المصدر : رويترز

المزيد من رسم
الأكثر قراءة