28 فنانا في معرض للتصوير الفوتوغرافي بالقاهرة

مشاهد الشروق والغروب من المواضيع التي تناولتها الصور المعروضة (الجزيرة نت)

بدر محمد بدر-القاهرة

يشارك 28 فنانا في المعرض السنوي لهواة ومحترفي التصوير الذي تنظمه بساحة دار الأوبرا المصرية في القاهرة جمعية صالون مصر للتصوير الفوتوغرافي بمناسبة مرور عشرين عاما على انطلاقتها.

وساهم كل مشارك في هذا المعرض –الذي افتتح مساء الاثنين بمركز الهناجر للفنون ويستمر حتى 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري- بلوحة واحدة مكبرة تعرض لأول مرة.

أعمال متميزة
واعتبر رئيس الجمعية رضا الدنف أن تجربة إعداد وعرض صور فوتوغرافية من الحجم الكبير, والتي تنظم لأول مرة في الصالون, قد نجحت سواء بالمقياس الفني أو بمقياس الحضور الجماهيري, مما سيشجع على تكرارها.

وأشاد الدنف بجهود الفنانين والهواة المشاركين، ووصف أعمالهم بأنها متميزة، مؤكدا أن جمعيته محدودة الموارد وليس لها مقر مستقل حتى الآن.

وأضاف أن من أهدافها "تبصير الشباب بجمال وطنهم وكنوزه المدفونة, خاصة في الصحراء والصعيد والنيل".

فرصة للتأمل
وتتناول الأعمال الفوتوغرافية المعروضة أنماطا مختلفة من حياة المصري في عدة مناطق، إضافة إلى بعض المشاهد الطبيعية المؤثرة مثل لحظتي الشروق والغروب.

الفنان وسام الشرقاوي –أحد المشاركين في المعرض- قال إن اهتمامه بالمشاهد الصحراوية في أعماله يرجع إلى كون الصحراء "تمتاز بجمال وعمق ممتد لا نهاية له، وثراء يلهم الفنانين، وبتنوع بيئي غني".

أما توني مارسيل ومحمد هشام –وهما مصوران مصريان زارا المعرض– فقد استحسنا فكرة عرض صور كبيرة الحجم لأن ذلك من شأنه أن يريح نظر الزائر ويعينه على قراءة المضامين والتأمل فيها.

المصدر : الجزيرة