احتجاج مصري على اختيار مؤسسة سبع عجائب للدنيا

أرسل المجلس الأعلى للآثار بمصر خطابا عاجلا إلى المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) كيوشيرو ماتسورا بشأن الحملة التي تقودها مؤسسة "نيو سفن ووندرز" لاختيار سبع عجائب جديدة للدنيا.
 
وأضاف المجلس أن الخطاب تضمن استياء الأثريين المصريين من تلك المؤسسة والحملة التي تقودها، حيث إنها تمثل تهديدا كبيرا للتراث الحضاري العالمي لأن الاختيار يتم عن طريق بعض الهواة عبر التصويت على الإنترنت.
 
واقترح المجلس تشكيل لجنة من 300 من الأثريين والمفكرين على مستوى العالم لإصدار قائمة بسبع عجائب للدنيا مضيفا في بيان له أنه أرسل نسخة من الخطاب إلى عدد من رؤساء الهيئات والمؤسسات الدولية المعنية بشؤون التراث الحضاري إضافة إلى بعض وسائل الإعلام في عدد من العواصم الغربية.
 
وقال حواس إن المؤسسة التي طرحت الأمر للتصويت مؤسسة تسعى للربح يديرها صاحب شركة سياحية في سويسرا، مضيفا أنه رفض مقابلة هذا المدير عندما جاء إلى القاهرة وطلب تصريحا باستخدام منطقة الأهرام وسيلة لخلق دعاية شعبية لحملته.
 
وذكرت المؤسسة في موقعها على الإنترنت أن العجائب السبع الجديدة ستعلن
في حفل بالعاصمة البرتغالية لشبونة في السابع من يوليو/تموز القادم.
المصدر : رويترز

المزيد من آثار
الأكثر قراءة