مصاصو الدماء يحتلون صدارة شباك التذاكر الأميركي

تصدر فيلم الرعب الجديد "30 يوما في الظلام: Thirty Days of Night" إيرادات السينما في أميركا الشمالية, وحقق 16 مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه.
 
وتدور أحداث الفيلم حول عصابة من مصاصي الدماء يهاجمون بلدة بولاية آلاسكا, ويستغلون وقوعها في ظلام دامس لمدة شهر. ويقوم ببطولة العمل الجديد جورج هارتنت وميليسا جورج.
 
وتراجع الفيلم الكوميدي "لماذا تزوجت: Why did I Get Married" من المركز الأول إلى الثاني هذا الأسبوع, وحقق إيرادت بلغت 12.10 مليون دولار.
 
الفيلم من تأليف وأخراج وبطولة تايلر بيري. وتستند قصته على مسرحية بنفس الاسم كتبها تايلر بيري. ويدور الموضوع الرئيسي للفيلم حول صعوبة الحفاظ على علاقة حب صادقة هذه الأيام.
 
وتراجع من المركز الثاني إلى الثالث الفيلم الكوميدي "خطة اللعب: The Game Plan" بإيرادات بلغت 8.12 ملايين دولار. ويحكي الفيلم قصة لاعب أعزب بفريق لكرة القدم الأميركية, يكتشف أن له ابنة تبلغ من العمر سبعة أعوام من علاقة سابقة. يقوم ببطولة الفيلم دويني دوغلاس جونسون.
 
وحافظ فيلم الحركة "مايكل كلايتون: Micheal Clyton" على ترتيبه في المركز الرابع للأسبوع الثاني على التوالي وسجل 7.10 ملايين دولار.
 
وتدور قصة الفيلم حول محام يعمل بشركة محاماه يتولى مسؤولية أكبر قضية في حياته العملية تتسم بمخاطر شديدة لأنها قد تجلب عواقب كارثية على المتورطين فيها. الفيلم من تأليف وإخراج توني غيلوري وبطولة توم ويلكنسن.
 
وحل خامسا فيلم الجريمة الجديد "البحث عن طفلة: Gone Baby Gone" وحقق إيرادات بلغت ستة ملايين دولار.
 
الفيلم مأخوذ من رواية لدينيس ليهان بنفس الاسم، وتدور قصته حول اثنين من المحققين في بوسطن يجريان تحقيقا حول خطف طفلة عمرها أربعة أعوام. إلا أن التحقيقات تتحول في النهاية إلى أزمة على الصعيدين المهني والشخصي للمحقيين. ويقوم ببطولة الفيلم كاسي أفليك وميشيل موناغان.
المصدر : رويترز