المكسيك تستخرج حجرا أثريا من قلب العاصمة

بدأ علماء آثار مكسيكيون عمليات حفر عبر أسلاك الهواتف والكهرباء والإنارة تحت شوارع المدينة الفوضوية لاستخراج حجر منقوش كان جزءا من معبد لتقديم القرابين يعود إلى فترة حكم حضارة الأزتيك.
 
وقال متحف تيمبلو مايور أمس الجمعة إن الحجر الذي يعود إلى القرنين الخامس والسادس عشر اكتشف في أكتوبر/تشرين الأول في وسط مكسيكو سيتي, واستغرق الأمر نحو عشرة أشهر للحصول على تصاريح من شركة اتصالات ومنشأة كهربية ومجلس بلدية مكسيكو سيتي، فضلا عن سلطات الآثار للحفر تحت الطريق من أجل الوصول إلى الحجر.
 
وكان شعب الأزتيك الذي حكم المكسيك قبل الاحتلال الإسباني في القرن السادس عشر يلجأ إلى تقديم قرابين تتمثل في اقتطاع قلوب ضحايا عادة ما يكونون من أسرى الحرب لإرضاء الآلهة الغضبى.
المصدر : رويترز