باراماونت تشتري إستوديوهات دريم وركس للإنتاج السينمائي

أعلنت إستوديوهات باراماونت السينمائية التابعة لمجموعة فياكوم الإعلامية الأميركية شراء إستوديوهات دريم وركس للإنتاج السينمائي التي أنتجت أفلاما ناجحة مثل "شريك" و"مدغشقر" مقابل 1.6 مليار دولار، واضعة بذلك حدا لأشهر من المحاولات من قبل شركات أخرى.
 
وينص الاتفاق الذي وقع الجمعة على أن تدفع باراماونت لدريم وركس مبلغ 1.6 مليار دولار بما فيها الديون، وسينفذ الاتفاق في الفصل الأول من عام 2006 حيث أوضح ديفد غيفن الذي شارك في تأسيس دريم وركس عام 1994 مع المخرج ستيفن سبيلبرغ أن الشركة لم تتمكن أبدا من إنتاج ما يكفي من أفلام لإقامة مؤسسة اقتصادية رابحة.
 
من جانبه قال براد غراي الذي عينته فياكوم رئيسا لمجلس إدارة باراماونت لتنشيط هذه المجموعة "مع المواهب الرائعة لستيفن سبيلبرغ وديفد غيفن ستتمكن باراماونت من تحسين إنتاجها السينمائي بشكل كبير لتحقيق هدف إستراتيجي رئيسي وهو استعادة صورة باراماونت كرائدة في مجال العمل السينمائي".
 
وأضاف غراي أن الرجلين تعهدا بإنتاج ما بين أربعة وستة أفلام سنويا اعتبارا من عام 2007، للمساهمة في تحقيق الهدف المتمثل في رفع إنتاج باراماونت إلى ما بين 14 و16 فيلما سنويا.
 
وقد أسس دريم وركس كل من ستيفن سبيلبرغ وجيفري كاتسنبرغ المسؤول السابق بإستوديوهات والت ديزني، وديفد غيفن الذي حقق ثروة من عالم الإسطوانات لا سيما مع إنتاج إسطوانات فرقة نيرفانا.
المصدر : الفرنسية