دار الكتب بأبوظبي تضم 750 ألف مجلد

دار الكتب بالمجمع الثقافي (الجزيرة)
يعتبر المجمع الثقافي بأبوظبي رافدا أساسيا لتنمية الوعي الثقافي والمهارات الفنية في إطار الثقافة العربية والإسلامية عبر المحاضرات المتنوعة التي يلقيها نخبة من المفكرين والعلماء وتنظيم المعارض وتنمية المواهب ضمن إطار تعليمي منهجي.

وتقوم دار الكتب بالمجمع بالدور الكبير في جمع وحفظ وتنظيم مفردات الإنتاج الفكري وتجميع المصادر الأساسية وتهيئة الظروف لحماية الثروة الفكرية من التلف والضياع, كما تشتمل على مكتبتين متخصصتين الأولى خاصة بالخليج واليمن والعراق والثانية مكتبة للأطفال مهمتها تنمية مهاراتهم باستخدام أفضل الوسائل التكنولوجية الحديثة بما فيها الإنترنت.

وتحتوي هذه الدار على 350 ألف عنوان وقرابة 750 ألف مجلد بالإضافة إلى 1400 دورية عن طريق الاشتراك ويرتادها يوميا ما بين ألف وألفي زائر.

ويهتم مسؤولو دار الكتب بشكل خاص بتحديث القواميس والموسوعات والمجمعات واقتناء آثار رموز الأدب العالمي مع التركيز على المؤلفات التي حصلت على جائزة نوبل والجوائز العالمية إضافة إلى توفير المواد اللازمة لأبحاث طلبة الجامعات والكليات.

وتتميز المكتبة بفهرسها المطبوع وفهرسها البطاقي الآلي وبأفلامها الوثائقية والتاريخية ومحاضراتها وندواتها المسجلة.

ويمثل مشروع الموسوعة الشعرية التي تحتوي على قرابة ثلاثة ملايين بيت من الشعر العربي خدمة للتراث يستطيع الباحثون والمتخصصون الرجوع إليها بسهولة.

يذكر أن المجمع ينظم معرض أبو ظبي الدولي للكتاب كل عام إضافة إلى تنسيق جميع الفعاليات الثقافية التي تنظمها حكومة أبوظبي.

المصدر : الجزيرة