شركة تلفزة أسترالية توقف بث قناة المنار


أوقفت أستراليا بث قناة المنار التلفزيونية التابعة لحزب الله اللبناني بعد أن بدأت هيئة الرقابة الإعلامية التحقيق في انتهاكات محتملة للقانون الجنائي من جانب هذه القناة أواخر الشهر الماضي.

وقال متحدث باسم شركة الخدمات التلفزيونية والإذاعية المحدودة (تاربس) للصحفيين إن المواد التي تمت مشاهدتها كانت كافية للبدء في التحقيق الرسمي، مشيرة إلى أن الشركة ستعيد النظر في هذا القرار بناء على نتيجة التحقيق.

وقد انتقد المتحدث باسم قناة المنار إبراهيم الموسوي هذا القرار، وقال للجزيرة نت إن مسؤولي القناة يبحثون الآن عن بدائل أخرى لمواصلة بثها في أستراليا.

وأشار الموسوي إلى أن المسؤولين يخططون كذلك لبث القناة عبر قمر اصطناعي آخر، لكنه أكد أن المفاوضات مازالت جارية مع شركة تاربس للتوصل إلى تسوية لهذه المشكلة.

من جهته رأى رئيس تحرير صحيفة التلغراف الصادرة باللغة العربية في أستراليا أنطوان القزي أن قرار الشركة الأسترالية ليس له صلة بمحتوى برامج المنار بل يحمل طابعا سياسيا بحتا.

وأكد القزي للجزيرة نت أن هذه الخطوة مرتبطة بالحظر الذي فرضته الحكومة الأسترالية على حزب الله في يونيو/ حزيران الماضي بزعم أن له صلة بما سمته أنشطة إرهابية. وبموجب قانون مكافحة الإرهاب الأسترالي يمكن أن تصل عقوبة كل من ينتمي أو يتدرب أو يمول أو يجند أعضاء لجماعة إرهابية محظورة إلى السجن 25 عاما.

يشار إلى أن الولايات المتحدة احتجت بشدة لدى السلطات اللبنانية والسورية في وقت سابق من الشهر الحالي على بث تلفزيون المنار مسلسل "الشتات" الذي يتحدث عن اليهود، بدعوى أنه معاد للسامية.

المصدر : الجزيرة + رويترز

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة