عـاجـل: مراسل الجزيرة: استشهاد مواطنين اثنين جراء غارة إسرائيلية استهدفت مجموعة مواطنين شرق خانيونس جنوبي غزة

تركيا تهدي مصر وثيقة عثمانية تتعلق بقناة السويس

قناة السويس
أعلن متحدث باسم دار الكتب والوثائق القومية المصرية أن دار الوثائق السيادية التركية في مدينة إسطنبول أهدت دار الكتب وثيقة تاريخية تعود إلى عهد السلطان سليم الأول وتتضمن مشروعا اقترحته الدولة العثمانية قبل عدة قرون لشق قناة السويس.

وقال المتحدث إن الوثيقة المهداة إلى دار الكتب عبارة عن فرمان سلطاني أصدره سليم الأول عام 975 هجرية (1568 ميلادية) بعد بداية الوجود العثماني في مصر بخمسين عاما.

وجاء في الفرمان "يأمر السلطان في فرمانه والي مصر بإجراء الدراسات الهندسية والمعمارية اللازمة لفتح ممر مائي يربط خليج السويس في البحر الأحمر بالبحر الأبيض المتوسط لتسهيل مرور السفن العثمانية".

وأضاف أن المشروع كان يهدف إلى حماية الحرمين الشريفين وبقية الأراضي الإسلامية وصد الأسطول البرتغالي عن سواحل الإمبراطورية العثمانية أثناء سعيه للوصول إلى السواحل الهندية ومنعه من ضرب خطوط التجارة الإسلامية مع شرق آسيا وجنوبها.

وتم إهداء الوثيقة ضمن مجموعة من الوثائق إلى مصر بعد توقيع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية صلاح فضل مع نظيره التركي يوسف سرناوي الأسبوع الماضي اتفاقية لتبادل الوثائق والخبرات الفنية في الفهرسة والترميم.

يشار إلى أن الأرشيف العثماني يتضمن مئات الآلاف من الوثائق المهمة في التاريخين المصري والعربي، كما يتضمن الأرشيف العثماني في مصر عددا كبيرا من وثائق الإمبراطورية العثمانية.

ورأى مراقبون من المهتمين بالوثائق أن الاتفاق يفتح أمام الباحثين المصريين فرصة نادرة لإعادة قراءة التاريخين العربي والإسلامي الوسيط.

المصدر : الفرنسية