الولايات المتحدة تطلق إذاعة جديدة موجهة للعالم العربي

أطلقت الولايات المتحدة اليوم محطة إذاعية جديدة باللغة العربية موجهة للعالم العربي بهدف تقديم معلومات وأخبار عن أميركا والعالم لتوضيح السياسات الأميركية.

وأطلق على هذه المحطة الإذاعية اسم "إذاعة سوا" (معا) وسوف تشرف إذاعة صوت أميركا على هذه المحطة التي تقرر أن تبث أغنيات عربية وغربية وبرامج إخبارية بالإضافة إلى تحليلات ومقابلات ومنتديات على مدار 24 ساعة، أما أول برامجها الإخبارية فسوف تبث مطلع الشهر القادم.

ويمكن التقاط بث هذه المحطة اعتبارا من اليوم الجمعة في خمس دول عربية هي مصر والعراق والسودان والكويت وعمان على موجات "إف إم"، كما يمكن التقاط الإذاعة بالأقمار الاصطناعية عبر خدمة نايل سات وعربسات ويوتيل سات.

وقال مدير مجلس الأمناء لشؤون الإرسال نورمان باتيز إنه سيكون بإمكان المستمعين "الاطلاع على الحقيقة في ما يتعلق بأميركا وما تدافع عنه". وأضاف أنه سيتاح لسكان الشرق الأوسط من مستمعي المحطة الحصول على المعلومات والبرامج الترفيهية بأسلوب موجه إلى الجيل الجديد.

وأوضح باتيز الذي يتولى الإشراف المباشر على الإذاعة الجديدة إن هدف الإذاعة هو الترويج للديمقراطية والحرية.

وأكد مدير الأخبار في الإذاعة الجديدة موفق حرب أن الأخبار التي سيتم بثها ستكون "موضوعية وصريحة ومتوازنة"، وسيتم توزيع الصحفيين والتقنيين في مكتبين أحدهما في واشنطن والآخر في دبي.

يذكر أن فكرة إنشاء هذه الإذاعة ظهرت منذ أكثر من سنة وقبل أحداث الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول ولكنها حصلت على دعم الإدارة الأميركية والكونغرس بعد هذه الهجمات.

المصدر : الفرنسية