الصين تخضع الصحفيين لاختبارات تقييم


قالت مصادر صحفية صينية إن سلطات بكين ستخضع الصحفيين العاملين في وسائل الإعلام المحلية لاختبارات إعادة التقييم العام المقبل وستمنح رخص العمل للناجحين منهم فقط. وقد أثار نظام التراخيص الجديد مخاوف الصحفيين الصينيين من أن تطرد الحكومة العناصر غير المنتمية إلى الحزب الشيوعي الحاكم.

ونقلت صحيفة "ساوث تشاينا مورننغ بوست" الناطقة باللغة الإنجليزية عن مسؤولين قولهم إن الاختبار أعد لتشجيع روح المنافسة بين الصحفيين الصينيين البالغ عددهم نصف مليون ولرفع مستواهم المهني. بيد أن الصحفيين يخشون من أن يعمل النظام الجديد على تصفية العناصر المستقلة.

وقالت الصحيفة إن الصحفيين الذين سيفشلون في الاختبار سيمنحون فترة ثلاث إلى خمس سنوات انتقالية لإجراء الاختبار من جديد, مشيرة إلى أن الصحفيين الذين يفشلون مرارا بالاختبار سيجبرون على التخلي عن المهنة.

ويسمح النظام الجديد لرؤساء تحرير الصحف والمحطات الإخبارية بطرد الصحفيين الذين يقترفون أخطاء سياسية في تقاريرهم, كما يجبر النظام الصحفيين الذين أنهيت خدماتهم على العمل في مجالات صحفية أدنى إذا رغبوا في العودة إلى مهنتهم.

المصدر : رويترز

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة