إعادة فتح باب هرم منقرع أمام الزوار

أعلن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر زاهي حواس أن هرم منقرع أصغر أهرامات الجيزة سيفتح أبوابه أمام الزوار من جديد في اليوم الأول من يناير/ كانون الثاني المقبل بعد عام من إغلاقه.

وأوضح حواس أن وزير الثقافة المصري فاروق حسني اتخذ هذا القرار بعد انتهاء عمليات الترميم التي أجريت لهذا الهرم. وأضاف أن فريقا من خبراء الآثار والمرممين والمهندسين المصريين هم من قام بتنفيذ عمليات الترميم كلها إضافة إلى إزالة الأملاح التي تراكمت على جدران الهرم بسبب بخار الماء الناتج عن الزوار. وقال المسؤول المصري إن عمليات الترميم شملت أيضا إزالة الكتابات التذكارية التي تركها السياح وراءهم على الجدران.

وأوضح مدير آثار الهرم عادل حسين أنه جرى أيضا تنظيف الجدران والتخلص من الأملاح وتقوية الطبقات والأجزاء المنفصلة إضافة إلى تغيير درجات السلم الخشبي الذي يؤدي إلى سقف حجرة الدفن المشيدة من صخور الغرانيت، كما تم تغيير شبكة الإضاءة الداخلية ووضع كاميرات مراقبة داخل الهرم لمراقبة الزوار ومنعهم من الكتابة على جدرانه.

يشار إلى أن هرم منقرع شيد في عهد الأسرة الرابعة وهو آخر وأصغر أهرامات الجيزة، ويبلغ طول ضلع قاعدته 108.5 أمتار، وارتفاعه 66.5 مترا، ويقع مدخله في الناحية الشمالية كما كان متبعا لدى الأسرة الرابعة. ويؤدي المدخل إلى ممر هابط بطول 31 مترا يؤدي بدوره إلى ممر آخر يوصل إلى حجرة الدفن التي شيدت من حجر الغرانيت.

وكان البريطاني بيرينز أول من دخل هذا الهرم عام 1839 حيث عثر على بقايا مومياء الملك داخل تابوته. وقد استولت بريطانيا على عدد من القطع الأثرية التي كانت في حجرة الدفن وبينها التابوت الخارجي المنحوت من حجر البازلت.

المصدر : الفرنسية