عـاجـل: وزير التربية والتعليم اللبناني يعلن إغلاق المدارس والمعاهد الرسمية والخاصة حتى إشعار آخر

مائتا مثقف في بيروت يوقعون وثيقة إدانة للسياسة الأميركية

وقع مثقفون في بيروت على عريضة تدين سياسة الولايات المتحدة في ممارسة ما أسموه الإرهاب السياسي والعسكري والفكري.

ووقع على هذه العريضة أكثر من 200 مثقف لبناني وعربي بعد اجتماع عقدوه أمس الجمعة في بيروت بدعوة من الحزب السوري القومي الاجتماعي في لبنان.

ودعت العريضة "كافة المثقفين والقوى الوطنية الفاعلة والرأي العام العربي والدولي لبذل كل الجهود الممكنة من أجل وقف الحرب الإرهابية التي تقودها الولايات المتحدة الأميركية على شعوب الدول الآمنة والمستقرة"، ورفض الموقعون بشكل قاطع التدخل الأميركي في شؤون هذه الشعوب "تحت شعارات واهية ترفعها باسم الديمقراطية والعدالة والحرية".

وأشار المثقفون إلى أن الولايات المتحدة "تمارس باسم شائعات النظام العالمي الجديد وصدام الحضارات ونهاية التاريخ كل أشكال القمع والظلم بهدف السيطرة الكاملة على ثروات الشعوب والتحكم بإرادتها وبمستقبل أجيالها وليس آخرها الحرب المفتوحة على فلسطين والعراق".

واستنكر المثقفون اللبنانيون والعرب بشدة "الهجمة الإرهابية الفكرية والثقافية التي تمارسها الولايات المتحدة الأميركية بإطلاق مصطلحات عشوائية على كل من يعارض مصالحها من الدول الأخرى بتوزيع تهم الإرهاب والعنصرية ومعاداة السامية".

ودعا المثقفون إلى "مواجهة المؤسسات الصهيونية المنتشرة في العالم بمؤسسات عربية مقابلة وتحديدا مواجهة منظمة مكافحة التشهير باليهود بمنظمة عربية مقابلة تحت اسم مكافحة التشهير بالعرب".

المصدر : رويترز