وزير الثقافة اللبناني يعلن عن مبادرات ثقافية

منظر عام لمدينة بيروت
أعلن وزير الثقافة اللبناني غسان سلامة عن سلسلة مبادرات لتشجيع القراءة وذلك بمناسبة أسبوع الكتاب والمطالعة في لبنان الذي يبدأ يوم 22 أبريل/ نيسان الجاري. 

وتضمنت المبادرات إحياء المكتبة الوطنية بدعم مالي من الاتحاد الأوروبي قدر بمليون دولار وإنشاء مكتبة عامة لكل بلدة يتجاوز عدد سكانها عشرة آلاف شخص.  

وقال الوزير في مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة إنه تقرر تحويل مصلحة المكتبة الوطنية وهي إحدى دوائر وزارة الثقافة إلى مؤسسة عامة مستقلة ذات ميزانية خاصة بها. 

وأضاف أنه تم البدء بمشروع يستغرق ثلاث سنوات لبناء مكتبة بلدية عامة في كل بلدة لبنانية يتجاوز عدد سكانها عشرة آلاف مواطن على أن تنجز الوزارة 15 مكتبة بلدية قبل نهاية العام الحالي بفضل هبة تتجاوز نصف مليون دولار حصلت عليها الوزارة من وكالة التنمية الفرنكفونية.

وأعلن سلامة إنشاء المركز اللبناني للمحفوظات المسرحية في بناء داخل حرم قصر اليونيسكو في بيروت يجمع المحفوظات المتعلقة بالأعمال المسرحية اللبنانية والنصوص المسرحية منذ قيام المسرح في أيام مارون نقاش قبل 150 عاما وحتى تاريخه، وذلك للمحافظة على ذاكرة المسرح اللبناني ولتمكين الطلاب من الاستفادة من هذا التراث الفكري والفني.

وأعلنت وزارة الثقافة في إطار أسبوع المطالعة في لبنان عن نيتها إحياء المكتبة السينمائية (السينماتيك) التي أنشئت منذ عامين والتي توجد حاليا ضمن حرم قصر اليونيسكو في بيروت. كما خصصت الوزارة منحا لترجمة الكتب من العربية إلى اللغات الأجنبية وبالعكس.

المصدر : رويترز