محكمة روسية تؤيد قرار تصفية القناة السادسة الروسية

بوريس بريزوفيسكي
أصدرت محكمة روسية قرارا بتصفية القناة التلفزيونية الروسية السادسة المملوكة لرجل الأعمال الروسي بوريس بريزوفيسكي، وسط اتهامات للمحكمة بأن قرارها جاء مبنيا على دوافع سياسية. وأكد هذا القرار حكما سابقا أصدرته محكمة أخرى في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وجاء الحكم بعد أن شكت شركة لوكويل أكبر منتج للزيت في روسيا والتي تملك 15% من أسهم القناة السادسة، من أن حقوقها في الشركة منتهكة.

يشار إلى أن مالك المحطة يعتبر خصما سياسيا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لذلك وصف قرار المحكمة بأنه مبني على دافع سياسي. ويقول محامي بريزوفيسكي إنه لا توجد أي أسباب اقتصادية يستند إليها هذا القرار، وقد نفى مسؤول بشركة لوكويل أن يكون لحكم المحكمة أي دوافع سياسية.

وأمرت المحكمة بتصفية القناة التلفزيونية السادسة في روسيا في غضون الأشهر الستة المقبلة، غير أن مسؤولين بالمحطة ذكروا أنهم يبحثون وسيلة قانونية لإبطال الحكم.

وكانت لوكويل قد عرضت الشهر الماضي شراء المحطة بكاملها، ولكن بريزوفيسكي رفض العرض واعتبره ابتزازا بعد أن قال إن الشركة تلقت أوامر من الكرملين لتسيطر على المحطة.

المصدر : وكالات